منسقية كلية تربية زنجبار تنظم ندوة بعنوان "ادخال وسائل التدريس الحديثة وأهميتها في تحسين جودة التعليم الجامعي في الجامعات الجنوبية"

أبين(عدن الغد)خاص:

برعاية اللواء عيدروس بن قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي وأشرف الاستاذ محمد احمد الشقي رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي محافظة أبين والدكتور يسلم بالليل طاهر رئيس منسقية جامعة أبين

نظمت منسقية كلية التربية بزنجبار صباح اليوم في مقر المنسقية ندوة بعنوان (إدخال وسائل التدريس الحديثة وأهميتها في تحسين جودة التعليم الجامعي في الجامعات الجنوبية)
وبحضور الاستاذ محمد الشقي رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي محافظة أبين والدكتور يسلم بالليل طاهر رئيس منسقية جامعة أبين والدكتور محمد حيدره رئيس منسقية كلية التربية زنجبار والاستاذ محمد احمد السعدي رئيس إدارة الشهداء والجرحى في أنتقالي أبين والاستاذة جيهان حيدرة رئيسة إدارة الشؤون الاجتماعية في انتقالي أبين.

وفي بداية افتتاح الندوة رحب الدكتور محمد حيدرة بالاستاذ محمد الشقي والاخوة المشاركين وحث الدكتور محمد حيدرة رئيس منسقية كلية التربية زنجبار المشاركين على الاستفادة من الندوة وعكسها على الحياة العملية.

وفي الندوة ألقى الاستاذ محمد الشقي رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي أبين كلمة دعا فيها المشاركين إلى إدخال وسائل التدريس الحديثة في التعليم الجامعي بالجامعات الجنوبية

مضيفا "نحن نراهن عليكم في الجامعة أن تكونوا المشعل الحقيقي ليدفع بهذه الجيل الى الصدارة رغم العراقيل والصعوبات لكن بالإرادة والعزيمة سوف نتجاوزها"

مشيرا إلى ان جامعة أبين هي الصرح الذي نراهن عليه بتخرج العديد من الكوادر الجنوبية متسلحة بالعلم والمعرفة.

ومن جانبه اوضح الدكتور يسلم بالليل طاهر الى ان هذه  الندوة تعتبر ضرورية لطلاب الجامعة للرقي بالتعليم وهي مهمة للمعلم والمتعلم في تسهيل وعرض المواد الدراسية.

وتطرق الدكتور رقيب عسيري الى أهمية الوسائل التعليمية في التدريس الجامعي والعمل وفق أسس علمية

وتحدثت الندوة عن أهمية الوسائل التعليمية في التدريس الجامعي

وتركزت محاور  الندوة حول مفهوم الوسيلة التعليمية وأهمية الوسيلة التعليمية وآليات استخدامها لطلاب الجامعة و السلبيات والايجابيات.


*من عبدالله عيسى