اليوم منتخبنا الوطني في مواجهة صعبة امام منتخب النيبال في ارضه

(عدن الغد)خاص:

يلتقي مساء اليوم عند (الساعة الرابعة عصراً بتوقيت اليمن والساعة السابعة مساءً بتوقيت النيبال) في ملعب (دصرت ستاديم) بالعاصمة النيبالية كاتماندو منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم مع منتخب جمهورية النيبال ضمن منافسات ذهاب الدور الثاني للتصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2026 وكاس آسيا 2027، حيث يخوض منتخبنا الوطني مباراته رقم مئة آسيوياً، ويدخل هذه المباراة بعد خسارة تلقاها الاسبوع الماضي من المنتخب البحريني بهدفين نظيفين، ويحرص الجهاز الفني على تعويض الخسارة وكسب نتيجة المباراة لمواصلة المنافسة في المجموعة ومشوار التصفيات، وقد تكون المباراة صعبة على منتخبنا خاصة وهو يواجه منتخب يلعب في أرضه وبين جمهوره، ولكن لاعبي منتخبنا لديهم العزيمة والإصرار على تحقيق النتيجة المشرفة للكرة اليمنية والسعي نحو تحقيق الفوز الذي سيمنحهم مواصلة المنافسة في المجموعة.

وكان منتخبنا الوطني قد أجرى حصة تدريبية عصر اليوم على ملعب المباراة بمشاركة جميع اللاعبين وقد ركز الجهاز الفني أثناء التدريب بعد عملية الإحماء على تمارين التمركز وكذلك على الضربات الثابتة وثم تمرين الاستشفاء.

كما عقد مساء نفس اليوم في قاعة فندق كروان بلازا بالعاصمة النيبالية كاتماندو، المؤتمر الإعلامي لمدربي المنتخبان  اليمني والنيبالي، قبل مباراة المنتخبات التي ستقام مساء غداً في ملعب (دصرت ستاديم) حيث تحدث المدرب الشيكي ميرو سلاف سكوب قائلاً:عندنا غداً مباراة مهمة في المجموعة بعد خسارتنا من منتخب البحرين بهدفين، واضاف الآن أمامنا منتخب النيبال وشاهدناه مباراته مع منتخب الامارات ولم تكن سهلة للإماراتيين لافتاً إلى أن الاحصائيات تقول إن المنتخب النيبالي وصل أكثر من مرة إلى مرمى الاماراتي، وحول استعداد فريقه أوضح بالنسبة لفريقنا اكيد سيكون جاهز للمباراة رغم الرحلة الطويلة ولكن لاعبينا جاهزين ومساء اليوم سنجري التمرين الاخير وكلنا هدفنا الفوز من أجل استمرارية المنافسة في المجموعة ولاتوجد لدينا مشكلة في اللعب بالمساء لاننا سبق ولعبنا مع البحرين في نفس التوقيت ، كما أن الجو هنا في النيبال قريب من ابها جو جميل، وحضور الجمهور مهم لان المباراة بدون جمهور لاشي وسنكون سعداء بحضورهم ، موضحاً أنه في الاخير الافضل سيفوز ، والوضع في اليمن الان افضل خاصة بعد بدء الدوري ولدينا لاعبين يلعبوا في الخارج ولكن في اشيا تحتاج إلى تحسن ولدينا لاعبين صغار ونبني فريق للمستقبل.

كما تحدث كابتن المنتخب عبدالواسع المطري وقال: بالنسبة لنا في المنتخب اليمني سبق لنا ولعبنا مع المنتخب النيبالي وكان آخر لقاء جمعنا قبل حوالي اربعه اعوام وكسبنا الننتجة بهدفين، وتبقى بالنسبة لنا المنافسة واردة وسنعمل على التصحيح ولاعبي منتخبنا عازمين على تحقيق النتيجة الإيجابية وطموحنا جميعا يصب في هذا الاتجاه وان شاءالله بتحقق لنا الفوز.

وتحدث مدرب النيبال الايطالي فينز نبسو البيرتو وأوضح عن هزيمة المنتخب النيبالي من المنتخب الإماراتي وقال لامقارنة مع المنتخب الإماراتي الذي يمتلك الامكانيات والمقومات الافضل وبنسبة 80 بالمئة عن إمكانيات المنتخب النيبالي،  وبالنسبة لي شخصياً لا توجد لدي اي معلومات عن المنتخب اليمني، وطبعا سنلعب لتحقيق نتيجة إيجابية والبحث عن الفوز خاصة ونحن نلعب في ارضنا وبين جمهورنا.

كاتب/ فضل الجونة
تصوير/ صائن الهندي