وزير الشباب والرياضة نايف البكري يلتقى وفد المعهد الأوروبي للسلام

عدن ( عدن الغد ) خاص :

التقى معالي وزير الشباب والرياضة نايف صالح البكري، اليوم الأحد، بوفد المعهد الأوروبي للسلام ممثلًا بمسؤول مشروع اليمن والخليج في المعهد السيد جيمي بوفيري، الذي يزور بلادنا خلال المدة من (30 يونيو/ حزيران _ 6 يوليو/ تموز)، الجاري.

وخلال اللقاء الذي عُقد بديوان عام الوزارة بالعاصمة عدن، وحضره الاستشاري المختص بالشأن اليمني ثانوس بيتوريس، "أكد معالي الوزير  البكري، على أهمية الدور الذي يلعبه المعهد في عملية الحوار والسلام داخل

البلاد، مقدرًا الدور الكبير الذي يلعبه المعهد وحرصه على خلق أرضية مناسبة للحوار والقبول بالآخر".

وقال، "إن وزارة الشباب والرياضة ستكون داعمة لجهود المعهد في مساعيه من أجل إحلال السلام وحل النزاع والعمل سويًا من أجل خلق حالة طبيعية ومستقرة في عموم محافظات الجمهورية اليمنية".

وأشار، إلى إن "الوزارة ومن صميم عملها كجهة معنية بالشباب حرصت على تقديم استراتيجية تطويرية وجهزت مراكز تدريبية، لاحتواء قدراتهم وتنمية مهاراتهم بعيدًا عن التطرف والغلو، مبينًا إن لدى اليمن ملايين الشباب، إن تم تركهم ستقذفهم التيارات المتصارعة إلى منزلق القتال في الجبهات، والارتماء في حضن العادات الدخيلة على المجتمع اليمني".

من جانبه، عبر مسؤول مشروع اليمن والخليج في المعهد الأوربي جيمي بليديل، عن "شكره لمعالي الوزير البكري وحرصه على تبني نهج السلام والتعايش بين أطياف المجتمع، مؤكدًا إن عمل المعهد الأوربي قائم على دعم جهود المبعوث الأممي لإحلال السلام في اليمن وإنهاء الحرب".

والمعهد الأوربي للسلام منظمة غير اعتيادية (مستقلين)، يقومون بالعمل من أجل السلام ودعم الحوار وحل النزاعات والتحدث مع جميع الأطراف لمعرفة وجهة نظرهم في هذا الجانب، ويتكون من 8 دول أوروبية.