تهت في شعابه !! قصيدة

عدن((عدن الغد)) خاص

      حامد جعفر الحامد  
           -------------   
 
طفت بحر الهوى بعدما طال ،، بـشاطئ العشقة إنتظاري !! 
 
شفت أهوال جم و ما رسيت ،، على بر ضاع مني فناري !! 
 
نظرت للـسماء قلت أهتدي ،، بـالنجم لقيت النجم ساري !! 
 
أكابد همومي أيام و سنين  ،،  ما عرفت ليلي من نهاري !! 
 ---  
 
ألا ليت الحبيب قريب مني ،، ولكن آه بعدت دياره عن دياري !! 
 
كلن تحرك قطاره و أنا واقف ،، بـالمحطة ناظر تحرك قطاري !! 
 
غيري وسط المروج الخضر ،، يمرح و أنا قابع بين الصحاري !! 
 
حظي معي ماهوه سوي  و ما ،، أنا  بـقانط من رحمة البارئ !! 
 ---  
 
ما بـنساه ولن أنسى يوم عدى ،،  علي و سلم و غير مساري !! 
 
لا هو بـالخَوْدُ ولا رَداحُ  مُكمَل ،، في صفاته و الوجه قماري !! 
 
تمنيت يساره في يميني و نسرح ،، أنا و إياه وسط البراري !! 
 
أهديه فؤادي و يهديني و يكون ،،  بـصفي و كاتم لأسراري !! 
 
لكن قلبه شبيه الحجر لم يحن ،،  ولم يرحم حالة إنكساري !! 
 
تهت في شعابه ما معي خِرِّيتٌ ،، قط ولا أنا بـالأحوال داري !! 
 ---  
 
            ☆☆ ☆☆☆ ☆☆  
 
      #حامد_جعفر_الحامد  
        عدن / الجنوب 
          الأثنين:  27 / 06 / 2022 
 
 
#HAMED_J_ALHAMED        
.