انجاز غير مسبوق .. خالد الخليفي يخطف منصب نائب رئيس الاتحاد العربي للسباحة

خاص

حقق رئيس الاتحاد اليمني للسباحة والالعاب المائية ، خالد محسن الخليفي ، عصر اليوم في المملكة المغربية ، إنجاز غير مسبوق ، حينما نجح وتفوق في أن يفوز بمنصب نائب رئيس الاتحاد العربي للسباحة ، وفقا لما شهده اجتماع الجمعية العمومية الذي احتضنته عاصمة المملكة المغربية.
فوز الخليفي الذي يأتي امتدادا لمشوار قيادي أكثر من رائع له في سنوات ماضية ، نقل فيها السباحة الى مسار مختلف وجديد ، يعتبر انتصار جديد لهذا الرجل الذي يمنح حضوره كل ما هو متاح ، ليقدم هوية روح مثابرة منحته قدرة انتزاع عضوية مجلس إدارة الاتحاد العربي في فترة سابقة ، قبل أن يتوج اليوم بهكذا منصب في صلب القرار العربي للسباحة .. الاجتماع الذي أفضى إلى توافق وتزكية للاختيارات ، مر من مساحة اكثر من رائعة جمعت الأشقاء العرب في حوار مفتوح كانت فيه المصلحة العامة للسباحة تقدم هوية الجميع من خلال قائمة توافقية اتفق عليها الجميع، شكلت قيادة وفقا للتالي:
طه الكشري رئيسا.. حميد الغريب "الكويت" نائبا للرئيس ، خالد محسن الخليفي "اليمن" نائبا للرئيس - علي يخلف "الجزائر" نائب الرئيس وعضوية - عبدالله الوهيبي الإمارات - عصمان القنيين ليبيا - خالد كيبان العراق - فواز زلوم فلسطين - علي الجابر قطر - أمير عبدالوهاب مصر -الهادي بن حسن تونس 
وعلى هامش الاختيار والفوز بمنصب نائب الرئيس العربي للسباحة والألعاب المائية ، أكد الخليفي ان الحديث في هكذا مناسبة هو حديث ينتسب الى مشوار من العطاء الذي ساهم فيه كثير من الشخصيات والقدرات في منظومة العمل الرياضي ، كان لها دلالة وإسهام في الوصول الى حالة خاصة في التعاطي مع العمل في ممرات السباحة والوصول بها اليوم الى هذا المكان.
واختتم .. هي تحية لكل من رافقنا في كل المشاوير وتحية لكن من دعمنا بحرف أو كلمة ، ونؤكد للجميع بأن المسؤولية تضاعفت من خلال ما تحقق ، لنقدم كل جديد خدمة للعطاء الرياضي الجميل الذي يقدم فيه معالي وزير الشباب والرياضة ومحافظ عدن دور محوري وداعم يمنحنا الثقة لنقدم هكذا حضور باسم الوطن في رحاب الاشقاء العرب .