بحضور مدير عام إعلام أبين لقاء تشاوري للحد من مخاطر المخدرات بالمنطقة الوسطى.

ابين(عدن الغد)احمد السقاف

بحضور مدير عام مكتب الإعلام محافظة ابين الدكتور ياسر باعزب نظم مركز عدن للتوعية من خطر المخدرات بالمنطقة الوسطى لقاء تشاور ضم السلطة المحلية وإدارة أمن المديرية ومدير التربية والتعليم ومنظمات المجتمع المدني والجمعيات النسوية والشباب والمرأة .

وخلال اللقاء اكد الدكتور باعزب على اهمية تكاتف الجهود للوقوف بحزم لمكافحة ظاهرة المخدرات والحد من  انتشارها ، والعمل على إيحاد برامج توعوية هادفة تساهم بشكل إيجاد في توعية الشباب من الظواهر السلبية التي تهدد امن واستقرار المجتمع .

وأشار الدكتو باعزب ان مكتب الإعلام وفروعه بمختلف مديريات محافظة أبين سيكون خير عون وسندا" لتنفيذ عدد من الانشطة والبرامج التوعية الهادفة التي تحد من خطر المخدرات على مستوى محافظة ابين . مشيدا" بدور السلطة المحلية بالمديرية ومركز عدن للتوعية من خطر المخدرات بالمنطقة الوسطى.

من جانبه تحدث الاستاذ محمد ناصر مقبل  عضو المجلس المحلي  حاضرا"  نيابة عن مدير عام المديرية ، أشاد بدور مركز عدن للتوعية من خطر المخدرات مؤكدا" ان السلطة المحلية بالمديرية ستسعى جاهدة لتسخير كافة الامكانيات المتاحة وتذليل كافة الصعاب التي تواجه المركز والعمل مع كافة فئات المجتمع للتخلص من هذه الآفة التي تهدد امن واستقرار المنطقة 
وتسعى لضرب النسيج الإجتماعي وتدمر شباب الغد المستقبل الذي نعول عليه اليوم في نهضة المجتمع .

فيما استعرض الاستاذ حمزة علي الجهود التي بذلها مركز عدن للتوعية من خطر المخدرات بالمنطقة الوسطي ونشر الوعي المجتمعي لمكافحة ظاهرة المخدرات في المدارس والمعسكرات والتجمعات الشبابية ، وبالشراكة مع السطة المحلية والاعلاميين والشخصيات الاجتماعية والشباب والمرأة ومنظمات المجتمع المدني .
شاكرا" التفاعل الإيجابي لمكتب الاعلام في محافظة ابين ممثلا" بمديره الدكتور ياسر باعزب والذي يحرص على المشاركة الفاعلة وتنظيم العديد من الانشطة ووفقا" وعقد الشراكة بين مركز عدن للتوعية من المخدرات ومكتب الاعلام بالمحافظة ، كما نثمن جهود السلطة المحلية بالمديرية ممثله في مدير عام المديرية عبدالناصر العزي وكل الجهات التي تفاعلت مع المركز لانجاح مهامه .

واكد مدير أمن مديرية مودية  النقيب عبيد  الصالحي ان إدارة أمن المديرية ستضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه العبث بأمن واستقرار المديرية ، وإتخاذ الاجراءات الصارمة لكل من يثبت بحوزته او يروج للمخدرات التي اصبحت خطرا" يهدد المديرية وشبابها التي نعول عليهم اليوم في بناء المستقبل الواعد بالخير والنماء.

وتحدث الاستاذ سعيد محمد عبدالله مدير مكتب التربية والتعليم بمديرية مودية عن أهمية تنسيق الجهود وتعزيز العمل المشترك من اجل تحقيق الهدف المنشود والحد من مخاطر المخدرات التي أصبحت كارثة تهدد أبناء المديرية وأمنها واستقرارها وسكينتها العامة .
مؤكدا" ان مكتب التربية والتعليم بالمديرية سيكون عونا" وسندا" للمركز لتنفيذ الانشطة والفعاليات الهادفة التي ترفع الوعي لدى طلاب المدارس على مستوى المدارس  بالمديرية .

مدير مركز تماسك الثقافي الاجتماعي التنموي الاستاذ احمد السقاف تحدث عن مخاطر المخدرات واثارها السلبية  على المجتمع ، ومنها شريحة الشباب التي يتطلب اليوم توفير لهم كافة السبل الممكنه للإبتعاد عن خطر المخدرات ، مؤكدا" ان المركز وكافة طاقمه من المتطوعين الشباب والشابات سيكون الى جانب المركز لتحقيق اهدافه السامية في مكافحة خطر المخدرات .

الاستاذة ريما الجمل  رئيسة جمعية الخير النسوية بمديرية مودية تحدثت عن جهود الجمعية في نشر الوعي المجتمعي في المدارس وبجهود ذاتية ، الى جانب العمل الخيري الهادف والذي نسعى من خلاله لبث روح التسامح ونشر ثقافة السلام ونبذ كل الظواهر السلبية .

ونتج عن اللقاء التشاوري عدد من التوصيات والمقترحات البناءه والهادفة ومنها الاستمرار في القاءات مع مختلف فئات المجتمع لخلق إجماع شعبي ورسمي لمكافحة ظاهرة المخدرات والحد من انتشارها في المنطقة الوسطى بصورة خاصة وابين والوطن بشكل عام . الى جانب التنسيق بين المركز ومكتب الإعلام بالمحافظة لعقد لقاء موسع على مستوى مديريات المحافظة تحت شعار " لن استسلم للمخدرات .. وطني يحتاجني" .