رئيس الوزراء يتابع سير المعارك في أطراف شبوة ومأرب

الرياض ((عدن الغد)) خاص:

 

تابع رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، سير المعارك والعمليات القتالية ضد مليشيات الحوثي في جبهات غرب وجنوب مأرب وأطراف شبوة، والالتفاف الشعبي والقبلي مع الجيش الوطني، و بإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة لدحر المليشيات، من المواقع التي تسللت إليها واستمرار المعركة حتى استكمال استعادة الدولة وانهاء الانقلاب.

وأجرى رئيس الوزراء اتصالات هاتفية متواصلة مع رئيس هيئة الأركان العامة قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير بن عزيز، ومحافظي مأرب اللواء سلطان العرادة وشبوه محمد بن عديو، للاطلاع على الوضع الميداني واحتياجات الدعم والاسناد في هذه المعركة.. مؤكداً إن الانتصار في هذه المعركة وتوفير كل احتياجاتها أولوية قصوى لدى الحكومة بتوجيهات من فخامة رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة.

واستمع رئيس الوزراء إلى إيجاز حول الوضع الميداني، والاستهداف المتكرر من مليشيا الحوثي للمدنيين، وتعامل قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية ورجال القبائل مع هذا التصعيد وحماية المدنيين.

وأشار رئيس الأركان ومحافظي مأرب وشبوة إلى أن ابطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية ورجال القبائل والشعب اليمني، وبإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية، يقفون حائط صد وبمعنويات عالية لافشال المخطط والتصعيد الحوثي المدعوم إيرانيا حتى استكمال استعادة الدولة وانهاء الانقلاب.