مدير عام المخا"الزريقي": السلطة المحلية ستضاعف جهودها مع الشركاء لتأهيل الميناء مجددًا

((عدن الغد)): خاص

 

أكد مدير عام مديرية المخا باسم الزريقي، اليوم الأربعاء، أن السلطة المحلية والمقاومة الوطنية ستعيدان تأهيل ميناء المخا وإصلاح ما أفسدته آلة الدمار الحوثية لجعل الميناء يعمل بشكل طبيعي.

 

جاء ذلك خلال زيارته ميناء المخا رفقة مدير عام الميناء عبدالملك الشرعبي، للاطلاع على الأضرار التي لحقت بالميناء إثر الهجوم الإرهابي لمليشيا الحوثي المدعومة من إيران الذي استهدف الميناء السبت الماضي.

 

وقال الزريقي، إن السلطة المحلية ستُظافر جهودها مع المقاومة الوطنية لإعادة تأهيل الميناء؛ معبرا عن تقديره لكل التجار والمستثمرين الذين أصروا على مواصلة الاستيراد عبر ميناء المخا رغم أنف المليشيا التي سعت عبر هجومها الإرهابي إلى تعطيل النشاط الملاحي عبر هذا الميناء الحيوي.

 

وأشاد الزريقي بموقف أبناء مديرية المخا الذين خرجوا للتعبير عن رفضهم وشجبهم جريمة استهداف الميناء التاريخي؛ مؤكدًا العزم على مواصلة الجهود لإعادة الميناء إلى وضعه الطبيعي والوضع الأفضل.

 

من جانبه أكد مدير عام ميناء المخا عبدالملك الشرعبي استمرار موظفي الميناء بتأدية مهامهم بعزيمة وإصرار كبيرين؛ مشددًا على أن إدارة الميناء تعمل على تقييم الأضرار لإعادة إصلاح ما دمرته آلة الموت الحوثية.

 

وكانت إحصائية حديثة كشفت أن الهجوم الإرهابي على ميناء المخا، أدى إلى تدمير،  بشكل جزئي وكلي، 4 مبانٍ مكونة من 19 غرفة، و 14 مكتبا لإدارات الميناء، وبرج مراقبة، و 3 مخازن، و 23 آلية خاصة بالشحن والتفريغ والنقل، وزورقين، وخزاني مياه.

 

وأدلى العميد صادق دويد، الناطق الرسمي باسم المقاومة الوطنية عضو القيادة المشتركة في الساحل الغربي، في وقت سابق اليوم، بنتائج التحقيقات حول الهجوم الإرهابي الحوثي الذي طال الميناء في ذروة تواجد الموظفين في مرافقه المتعددة.