رئيس حملة منع حمل السلاح في عدن ورئيس مؤسسة بشرة خير يلتقي برئيس عمليات الدعم والإسناد

عدن(عدن الغد)خاص:

إلتقى صباح اليوم رئيس حملة منع السلاح بالعاصمة عدن ورئيس مؤسسة بشرة خير للتنمية والأعمال الإنسانية برئيس عمليات الدعم والأسناد العميد عبد السلام البيحاني ومدير العلاقات العامة للدعم والأسناد الشيخ وضاح قاسم في مقر قيادة الدعم والأسناد.

حيث تداول النقاش حول العمل المشترك وتوحيد الصف.

وأشاد رئيس الحملة نادر نوشاد خان بالدور الكبير التي تقوم بها قوات الدعم والإسناد وقيادة طوق عدن لتأمين العاصمة والعمل الجماعي ومن جانب أخر أشاد بالجهود التي تبذلها قيادة  اللواء السابع دعم والإسناد ممثلة بالعميد أحمد محمود البكري وقائد قوات حماية المنشآت ممثلة بالعميد أحمد العفيفي منذ أنطلاقه الحملة الميدانية لحمل السلاح في العاصمة عدن التي دشنت الحملة بورشة عمل وأستهدفت قيادة الشرط وشخصيات كبيره وقيادة الدعم والإسناد وتطرق الأجتماع بأن هناك تجهيزات من قبل مؤسسة بشرة خير للتنمية والأعمال الأنسانية للنزول الميداني لتوزيع وتلصيق البروشورات والملصقات في جميع أنحاء المديريات بالعاصمة عدن.

من جانبه تحدث رئيس عمليات الدعم والإسناد العميد عبد السلام البيحاني بالدور الكبير التي تبذلها مؤسسة بشرة خير بالجانب التوعوية الميداني والعمل بالجانب الأنساني ورحب بالعمل المشترك لأجل إخلاء العاصمة عدن من الظواهر الدخيلة لها ولن يسمح بالعبث بأمن وأستقرار العاصمة.

حيث نألت هذه الحملة أستحسان كبير لأقبال هذا الحملة الميدانية والنقاط المستحدثه لمنع حمل السلاح والعواكس والسيارات التي دون لوحات.

وقال رئيس مؤسسة بشرة خير بأنه حان الوقت أن تعود عدن كما كانت بمدينة السلم والتعايش وأن توحيد الصف لتنفيذ الحملة هو مستقبل جميل ومشرق لعدن وأهلها وشبابها.

وطرح رئيس الحملة نادر نوشاد خان بأن هناك خطة عمل لحملة توعوية لأفراد المعسكرات لرفع الظواهر الدخيلة وقد كلف رئيس الحملة المدير التنفيذي للمؤسسة بشرة خير للتنمية والأعمال الأنسانية  بأعداد خطة نزول للفريق وهناك ترتيبات لذلك.