عدن مدينة تسر الناظرين

 فخامة الأخ الرئيس العاصمة عدن بحاجة للاستمرار فيما بدأتموه، فلقد أعدتم لها الحياة، فكهرباء الرئيس خير شاهد، وسفلتة طرقاتها خير برهان، وهي بحاجة اليوم لتدخلكم لتخفيف الزحمة فيها، والزحمة في هذه المحافظة لا تطاق خاصة في فصل الصيف، وخاصة عندما تتوقف الحركة في الجولات، وجولات عدن التي تعاني من الزحمة محدودة، وتكاد تكون معدودة، وهي حسب معرفتي بالزحمة كالآتي: 1-جولة كالتكس، 2- جولة القاهرة، 3- جولة الغزل والنسيج، 4- جولة البط، 5- جولة نهاية شارع القطيبي السجن سابقًا مع التسعين، 6- جولة السفينة، 6- جولة الريادة، 7- جولة الملعب 8- جولة عبدالقوي 9- جولة الشرطة بالشيخ عثمان، 10- جولة الكراع، 11- جولة سوزوكي، 12- جولة الرحاب، وجولة السائلة، ربما أكون قد نسيت جولة أو جولتين، ولكن هذه الجولات هي الأكثر ازدحامًا في عدن، وهي بحاجة لمهندسين ماهرين، وشركة منفذة لها خبرة بالأنفاق والجسور، لتنفذ فيها الأنفاق والجسور، وكذا معالجة الخطوط الأكثر ازدحامًا مثل شارع أروى البنك المركزي، وشارع السجن القطيبي حاليًا، وشارع مسجد النور، والشارع الرابط بين جولتي عبدالقوي، والغزل، والشارع الرابط بين جولتي القاهرة وجولة الشرطة، واستكمال الخط البحري الرابط بين الخور والشيخ عثمان، ((طريق الجسر))، ومعالجة الزحمة في الشارع الرئيس في المعلا، وبهذا ستنتهي الزحمة، وستزداد عدن روعة وجمالًا، وستنتهي معاناة المواطنين خاصة في فصل الصيف، وستكون هذه الجسور والأنفاق معالمًا لكم يا فخامة الرئيس.

 فخامة الأخ الرئيس: عدن بحاجة لترتيب فقط فهي مدينة جميلة بطبيعتها، فكيف لو رتبتموها، وجعلتموها تزدان بالجسور والكوبريهات، والأنفاق فستكون هذه المدينة شاهدة أن اليمن الاتحادي قد حكمه حكيم يماني في يوم من الأيام اسمه هادي، فكهرباء الرئيس شاهدة على اهتمامكم بهذه المدينة، فنتمنى عليكم هذه الإضافات، وسيرى الزائر لعدن هذا الجمال في الجولات والشوارع، وسيحس المواطن بالراحة وهو يمر بسهولة ويسر، وستكون عدن مدينة حضرية بكل ما تعنيه الكلمة من معنى، ولا أشك أنكم ستعملون على ترتيب عدن، ولهذا سننتظر هذا اليوم، وساعتها سنقول وبالصوت العالي عدن عاصمة هادي التي جعل منها مدينة تسر الناظرين.