مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 04:48 مساءً

  

عناوين اليوم
كتابنا
علي عسكر
المرضى المسافرون للخارج.. معانأة مستمرة إلى متى؟!
الخميس 10 أكتوبر 2019 05:25 مساءً
مع إستمرار الحرب العبثية التي طال أمدها أزدات الأوضاع في عموم اليمن تدهوراً هذا التدهور انعكس سلباً على حياة المواطن الذي تاه في أغوار المجهول وأصبح يدور في دائرة مفرغة وخالية تماماً من فسحة
الجنوب ليس ملكية خاصة!!
الاثنين 30 سبتمبر 2019 07:35 مساءً
قال العلٌامة أبن تيمية رحمة الله: "من تعصب لأهل بلدته أو مذهبه أو طريقته أو قرابته أو لأصدقائه دون غيرهم كانت فيه شعبة من الجاهلية" الجنوب يتسع للجميع،شعار جميل ورائع نتمنى أن نشعر به ونعيشه في
لماذا في أبين بالذات؟!
الجمعة 20 سبتمبر 2019 08:56 مساءً
يعيش المواطن بمحافظة أبين في هذه الأيام حالة من الترقب مصحوبة بالقلق والخوف من أن تكون محافظة أبين ساحة حرب وتصفية الحسابات العالقة بين قوات المجلس الانتقالي المتمثلة بقوات الحزام الأمني من
من المُستفيد بتحويل الحرب جنوباً؟!
الثلاثاء 10 سبتمبر 2019 07:58 مساءً
عام بعد أخر تدخل الحرب اليمنية في سيناريوهات غريبة وعجيبة لا تخطر على البال ، هذا التحول غير المنطقي يزيد من ضبابية المشهد فكل ما يحدث الآن في الجنوب من تصعيد هو في حقيقة الأمر بعيد كل البُعد
ثقافة الفيد .. ظاهرة شاذة ترسخت في الجنوب!!
الجمعة 30 أغسطس 2019 02:45 مساءً
ما أن يحدث إنفلات أمني حتى نجد طوفان بشري كبير يخرج مسرعاً وعلى عجل، طبعاً ليس من أجل الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة وليس خروجهم نابع عن الشعور بالمسؤولية ودفاعاً عن المصلحة العامة أو
الأختلاف في الرأي ثقافة وأخلاق .. لا يمتلكها الكثيرون!!
الخميس 22 أغسطس 2019 07:43 مساءً
كثيراً مانسمع ونردد خلال نقاشاتنا المختلفة العبارة الشهيرة '' الأختلاف في الرأي لا يفسد للود قضية'' ولكن الأقلية من يطبقها في القول والفعل!! الأختلاف بالرأي ثقافة يكتسبها الشخص من خلال القراءة
طموح الإنتقالي حالياً.. دخوله في المفاوضات وليس إستعادة دولة!!
الجمعة 16 أغسطس 2019 04:32 مساءً
مما لاشك فيه أن مصالح الدول الكبرى هي من باتت تتحكم وإلى حدٍ كبير في مصير دول العالم الثالث ومنها بلا شك اليمن، تلك المصالح بطبيعة الحال ليست ثابتة بل هي متغيرة حسب ما تقتضي المصلحة، وعلى ذكر
بسقوط قصر المعاشيق.. رمزية الشرعية سقطت في ربوع اليمن !!
الأحد 11 أغسطس 2019 05:19 مساءً
بعد معركة خاطفة وسريعة لم تستمر سوى بضعة أيام بين قوات المجلس الإنتقالي الجنوبي وقوات الحكومة الشرعية في مدينة عدن والتي أنتهت فعلياً بسقوط أخر معقل من معاقل الحكومة الشرعية في اليمن وهو قصر
عدن .. بين مطرقة الإنتقالي وسندان الشرعية !!
الجمعة 09 أغسطس 2019 09:12 مساءً
في حين أن الكثير من الأعداء حولك يتربصون بك وينتظرون الفرصة للإنقضاض عليك فإن معركتك مع أخيك هي الهدية الأكبر والفرصة الأمثل التي تقدمها لعدوك لكي يقضي عليك!! عدن على فوهة بركان ثائر وحتماً
حتى في المناسبات السعيدة يتعمدون تعكير فرحتنا؟!
الخميس 25 يوليو 2019 06:05 مساءً
أحقر الناس هم من أزدهرت أحوالهم يوم جاعت أوطانهم!! -اﻷمام الشافعي... ما أن تقترب مناسبة دينية سعيدة كشهر رمضان الكريم وأعياد [الفطر واﻷضحى]حتى تظهر لنا اﻷزمات المتتالية الواحدة تلو اﻷخرى
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الميسري يظهر مجددا برفقة مسؤولين في الشرعية
الحزام الامني بعدن يستنفر قواته في مديرية البريقة
صحفي مقرب من الانتقالي يكشف اهم بنود اتفاق جدة
عاجل:اطقم عسكرية تحاصر منزل مواطن بخورمكسر(صور)
أرتفاع مفاجئ لسعر الدقيق والصناعة بعدن تطالب شركة المطاحن بتوضيح الاسباب (وثيقة)
مقالات الرأي
ونجح النفس الطويل وفرض نفسه كمفاوض بارع في الوقت الذي وصل اليوم خمسة وزراء إضافة لنائبي وزيرين إلى سيئون
  ✅‏الجنوب العربي الارض والهوية لخبط اليمننة فلم تهضمه فتخلطه بنظام سياسي نشا في جزء منه اسمه "اتحاد
    رغم قتامة المشهد لا زالت أمامنا -كجنوبيين- فرصة لمراجعة خطابنا الفكري السياسي ليتأسس على مبادئ وأهداف
 ذكرى ثورة ١٤ أكتوبر تطل علي شعبنا كل عام  ويتم الاحتفاء بها وفقا وحرارة الجو _ السياسي... ابتهت الاحتفاء
قهر قلبي عليك يااكتوبر المجد والكرامة .. بعد نحو ستة عقود هناك من يحاول التنازل عنك استرضاء للاخرين او محاولة
لن يسطع فجر جديد للأمه وتحقيق وطن مستقر او اتحادي او جنوب مستقل ما لم يتغير الوازع الداخلي لضمير الزعماء
الحوار دائما هو لغة الحل لاي مشاكل مهما كانت سوى سياسيه او اقتصاديه او حتى اجتماعيه وهو سلوك حضاري لايفهمه
ما هذه الملامح المرعبة التي ارتسمت على أرض العاصمة المؤقتة عدن والتي بعثت على الخوف والهلع من المصير القادم
  ----------------------- ثانياً ---- شاركنا في مؤتمر الحوار ، وعملنا على إنجاحه بمعية فريق الحزب الاشتراكي وآخرين ممن
ليعلم الجميع إنني عندما أكتب عن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي فأنا لستُ ممجداً أو معظماً، أو
-
اتبعنا على فيسبوك