موسى المليكي

مابين ثورة الماضي ونكبة الحاضر

 شتان ما بين ثورة الأمس  ثورة شعب ونهضة وطن  ونكبة اليو...

الحروب مابين النصر والهزيمة

 في كل الأحوال الحروب ليست نزهة للسياحة أو فسحة للخروج كما أنها ل...

” هادي تنمر ولو مرة”

 هادي يذكرنا بوزير الدفاع محمد ناصر أحمد عندما كان يشاهد الحوثي ي...

زمن الفوضى!

 لم تعد السياسة كما كانت بيئة للدهاة والعباقرة والمفكرين وواضعي ا...

لو كان لدينا نظام دولة لحاسبت هذه الأحزاب كلها وحاسبت كل المسؤولين

 كل الأحزاب في تعز تشارك في الفساد والأخطاء القاتلة والمدمرة لتعز...

يموت الفقراء مرضا ومجاعة فيما الأغنياء يربحون المعادلة

 هم يملكون المال ونحن نملك الفقر والضحايا عندما يتحول الفقراء إلى...

رواتب المنطقة الرابعة في يد أمينة

المنطقه العسكريه الرابعة التي تعتبر عدن وماحولهاومن المحافظات رواتب لم...

من سيوقف لصوص الأراضي بتعز؟

 أراضي تعز فتحت الشهية لكل ناعق وناهب وأظهرت لنا قبح ودناءة بعض ا...

ذكرى التحولات العظيمة ونهضة الأمة

 ذكرى الهجرة دروسها عميقة ورسائلها القوية عابرة للمكان والزمان حت...

مليشات الحوثي وتكريس فك الإرتباط جعل اليمن لدولتين حقا

  هكذا عملت جماعة الحوثيين المدعومة من أيران، من إجراءات فك ال...