قائد الأول تهامة العميد الخولاني : حجم الرعاية للجرحى لا تساوي شيئاً أمام تضحياتهم

عدن ( عدن الغد ) خاص :

زار قائد اللواء الأول تهامة، عضو المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، اليوم الخميس، جرحى اللواء الذين يتلقون العلاج في العاصمة المؤقتة عدن، حيث نقل القائد خلال الزيارة للجرحى تهاني وتبريكات، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية العميد طارق محمد عبدالله صالح، بمناسبة السنة الهجرية الجديدة، وتمنياته لهم بالشفاء العاجل.

وأكد القائد الخولاني للجرحى أثناء زيارته لهم في السكن الخاص بهم في عدن:  أنهم في عين القيادة ومحل اهتمام كبير، تقديراً لأدوارهم البطولية التي سطروها بدمائهم الزكية في مقارعة مليشيات الحوثي الإرهابية ذراع ايران في اليمن في كل معارك الشرف والبطولة على امتداد جبهات الساحل الغربي التهامي، وبهذا سجلوا أسمائهم في أنصع صفحات تاريخ النضال الجمهوري الحديث .

وشدد القائد الخولاني : أن حجم الرعاية لجرحى اللواء مهما بلغ لا يساوي شيئاً أمام تضحياتهم الكبيرة التي ستخلدها الأجيال.

كما أطمئن على صحة الجرحى واطلع على الخدمات الصحية المقدمة لهم، مؤكداً لهم أن الامر اذا تطلب بيع البنادق من شانها معالجتهم لن يتأخر عن ذلك،

وقال الخولاني للجرحى : لولاكم ماكنا في هذه المسؤولية وتواجدنا هنا بسبب تضحياتكم واستبسالكم  ونضالكم في مقارعة المليشيا الحوثية حتي ننتصر للارض والانسان. 

من جانبهم، عبر الجرحى عن بالغ شكرهم وامتنانهم للعميد الركن الخولاني قائد اللواء، على اهتمامه الدائم بمتابعة حالتهم الصحية وحجم الرعاية المقدمة لهم، وأكدوا أنهم يتطلعون بمعنويات تعانق السماء إلى العودة لميادين الشرف والعزة والكرامة إلى جانب زملائهم في المقاومة الوطنية وبقية تشكيلات القوات المشتركة المرابطين بجبهات الساحل الغربي لمقارعة الكهنوت الحوثي حتى تطهير كل شبر من أرض الوطن.

رافقه في الزيارة مدير مكتب قائد اللواء يوسف الضالعي و ركن التوجيه المعنوي عمر حبق.