عراك بالأيدي بي قياديين حوثيين داخل البرلمان بصنعاء

عدن (عدن الغد) خاص:

تصاعدت الخلافات بين الحوثيين في مجلس نواب صنعاء خلال الأيام الماضية حد وصولها إلى معركة بالأيدي.

وقالت مصادر برلمانية في مجلس نواب صنعاء الذي تشرف عليه المليشيات إن خلافات نشبت بين العضوين الحوثيين عبدالسلام صالح هشول زابية، وعبدالرحمن حسين الجماعي، وكلاهما يشغلان منصب نائب رئيس المجلس، على أحقية كل واحد منهما في تولي رئاسة جلسة البرلمان نهاية الأسبوع في ظل غياب رئيس المجلس يحيى الراعي المحسوب على مؤتمر صنعاء.

وأضافت المصادر: إن هشول أراد تولي رئاسة الجلسة باعتباره يشغل منصب النائب قبل الجماعي، إلا أن الأخير رفض ذلك وحاول الصعود إلى منصة الرئاسة وتولي مهمة إدارة الجلسة التي غاب عنها الراعي وهو ما تسبب في خلاف بين الرجلين تطور إلى معركة بالأيدي قبل أن يتدخل بعض الأعضاء لفض الاشتباك ومنع اقتتال الرجلين.