المجلس الانتقالي الجنوبي يقيم حفل تأبين فقيد الوطن الحوتري بالعاصمة عدن (نسخة إضافية)

عدن(عدن الغد)خاص:

أقيم في العاصمة عدن بقاعة سبأ بخور مكسر , حفل تأبين لفقيد الوطن الشيخ عبدالله أحمد الحوتري , مستشار الأمين العام للأمانة العامة بالمجلس الانتقالي الجنوبي , ورئيس الدائرة التنظيمية لحزب رابطة الجنوب العربي الحر , بحضور عدد من القيادات بالمجلس الانتقالي الجنوبي وحزب رابطة الجنوب العربي , وعدد من الشخصيات الأمنية والعسكرية والاجتماعية , برعاية القائد عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي .

وبدأ التأبين بأية من الذكر الحكيم تلاها الشاب خالد محمد ثم بالنشيد الوطني الجنوبي , ثم قراة الفاتحة على روح الفقيد الحوتري طيب الله ثراه. 

ثم القيت كلمة الأسرة , القاها ابن الفقيد الدكتور سالم عبدالله احمد الحوتري والتي عبر فيها عن اعتزازه بهذا الحضور الكبير للحفل التأبيني .. واصفاً الحضور بانه يعبر عن عمق الالتزام والتقدير لمكانة الفقيد الشيخ عبدالله الحوتري بين محبيه , ومعبرا عن حزن الاسرة الشديد لفقدانه الذي كان لهم الاب والصديق يلجؤون إليه في كل الاحوال.

والقى الاستاذ فضل الجعدي نائب الأمين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي كلمة قال فيها : ان الفقيد الحوتري احد  رموز النضال التحرري الذي جسد قولا و فعلا اخلاقيات النضال الصلب في اصعب المراحل التي خاضها شعب الجنوب الابي في مسارات كفاحاته لانتصار القضية الجنوبية العاجلة . لافتاً إلى ان الفقيد الشيخ الحوتري يتمتع بسيرة نضالية عطرة وتجربة سياسية وتنظيمية فذة وكان من القادة العسكريين الذين نالهم الضيم والظلم من تداعيات حرب صيف 94مـ مسجلا مواقفاً بطولية مشرفة في الدفاع عن الجنوب . ومشيراً إلى ان الجنوب خسر قائدا محنكاً وسياسيا مخضرماً ثابت الراي وصادق القول والفعل وشجاعا لم ينثن في الدفاع عن حق او يستكين .

ثم القى كلمة حزب الرابطة الأستاذ محمد مكاوي التي أشاد فيها بمناقب الفقيد وادواره النضالية والإنسانية والمجتمعية وكذلك عبر فيها عن الخسارة الكبيرة في حزب رابطة الجنوب العربي الحر والمجلس الانتقالي الجنوبي , و برحيل الهامة الوطنية الشيخ عبدالله الحوتري الذي يعتبر احد القيادات الجنوبية النضالية البارزة التي لها بصمات وحضور سياسي في مختلف المراحل النضالية , وملفتاً بانه سيظل حاضراً في ذاكرتنا واعينا ووجداننا , ووجدان كل أبناء الشعب الجنوبي عامة . 

ثم كلمه أصدقاء الفقيد ألقاها المناضل حسين عنفوش تطرق لمناقبه وموافقة الإنسانية والوطنية المشهودة، 

ثم كلمه لرئيس القيادة المحلية في محافظة أبين الأستاذ محمد أحمد الشقي قال في مستهلها : اننا في هذه اللحظات المهمة ونحن نؤبن واحداً من رموز وقادة النضال الجنوبي ومؤسسي المجلس الانتقالي الجنوبي المغفور له بإذن الله الشيخ عبدالله الحوتري رحمه الله , نقف اليوم بإجلال واكبار ونتعز ايما اعتزاز بكل المواقف الوطنية السباقة التي سجلها فقيدنا الشيخ عبدالله الحوتري في مضمار نضال شعبنا الجنوبي ومسيرته الكفاحية من استعادة دولته الجنوبية المستقلة على كامل ترابه وحدوده من المهرة الى باب المندب , و كان فقيدنا من أولئك الرجال الذين صنعوا بنضالهم سطورا في صفحات تاريخ شعبنا الجنوبي البطل .

وكلمة قبائل المراقشة التي القاها الشيخ علي لحمان وقدم فيها تعازيه لأسرة الفقيد الشيخ عبدالله الحوتري وذويه ومحبيه ولأبناء محافظة أبين عامة وللمجلس الانتقالي برئاسة عيدروس الزبيدي , شاكرا له مراسيم التشييع التي اقامها للفقيد , و معبرا فيها عن خزن قبائل المراقشة برحيل الشيخ عبدالله الحوتري . 

والقيت في الحفل ايضا عددا من القصائد الشعرية تطرقت الى مناقب و دور الفقيد النضالي ومواقفه الانسانية خلال مسيرته النضالية .

وفي ختام حفل التأبين تم تكريم اسرة الفقيد من قبل الهيئة التنفيذية للمجلس الانتقالي بمحافظة ابين ومنسقية جامعة أبين .


*من عبدالعزيز باداس