صحفي :استطاعت إيران أن تكثف الدعم للحوثيين وجعلتهم جماعة وظيفية تعمل لصالحها غير عابهين بمعاناة الشعب

عدن((عدن الغد))خاص:

 

 

 

قال الصحفي نسيم البعيثي أن إيران قدمت  نفسها في أدبيات قادة الثورة الإسلامية كممثل للمظلومين في الأرض -وبالطبع فإن إدواتها المظلومين في العرب هم المتخلفين والإرهابيين والمتطرفين فكرياً ودينياً من وجهة نظرها هم التبعية المماثلة لنظامها الإرهابي المتطرف .

وأضاف في منشور له على صفحته بالفيسبوك رصده محرر ع"دن الغد "قائلاً للأسف إيران  وجدت إدواتها في الدول العربية بسهولة نتيجة غياب الوعي وانتشار الجهل والفراغ الفكري من قبل الأنظمة العربية ،أن هذه المليشيات المتطرفة وجدت إيران ملاذا يمدهم بالسلاح والمخططات الارهابية والفكر المتطرف ،التي تساعدهم في تحقيق زعزعة أمن واستقرار المنطقة و أمن واستقرار اليمن
وبدعمها لمليشيات الحوثي الانقلابية لسطو على مؤسسات الدولة اليمنية وتدميرها  وممارسة الانتهاكات وأبشع الجرائم بحق الشعب أضافة الا نشر العنصرية وثقافة الكراهية والتهجير القصري لكل الاحرار من اليمنيين،


وأكد : لقد فشلت الاحزاب والقوى السياسية في الدفاع عن الهوية اليمنية وعن الثوابت الوطنية وعن النظام الجمهوري وعن الجمهورية وعن  العاصمة صنعاء وكان ذلك بسبب المكايدات السياسية والأحقاد وأطماع السلطة والسيطرة على الحكم .

وأختتم : أن خيانة الثوابت الوطنية جريمة لاتغتفر ،وأن المواقف الواضحة التي أبدتها بعض الاحزاب والقوى السياسية من الانقلاب وأعلنت المقاومة والدفاع عن الهوية اليمنية وعن الثوابت الوطنية لن ينساها التاريخ والشعب اليمني،وقد استطاعت إيران أن تكّون  مليشيات الحوثي جماعة وظيفية تعمل لصالحها  غير عابهين بمعاناة المواطن  اليمني .