مخرجات وتوصيات الندوة القانونية والسياسية حول القضية العدنية والقانون الدولي - مشروعيتها وأبعادها

عدن((عدن الغد))خاص:

أقام نشطاء أبناء عدن ندوة قانونية سياسية يوم السبت الموافق 19- يونيو - 2021 بأسم (القضية العدنية والقانون الدولي - مشروعيتها وأبعادها)، شارك فيها وحضرها العديد من الشخصيات العدنية.

ومن منطلق كلنا شركاء في هذا الوطن، تم انعقاد ندوة قانونية هامة للقضية العدنية وعدن تضمنت محورين المحور الإنساني والمحور السياسي.
وتضمنت كشف حقائق وقرارات دولية سياسية في الأمم المتحدة وبريطانيا كانت لنهضة وتنمية عدن ولكن طمست وتم التلاعب بها وضياع قضية شعب ووطن.
وقد دعا المتحدثون القانونيون مرفقا بالقوانين الدولية والتي سيتم نشرها للإعلام المحلي والدولي وأوساط المجتمع دعوا إلى إنصاف عدن ومنحهم حقهم حق الشعوب في الحكم الذاتي لمدينتهم.
وأشاروا إلى أن الجرائم والشواهد لا تسقط بتقادم السنين.
ومن منطلق النجاح الباهر للندوة وعمل صدى هائل في الإعلام وجميع شرائح المجتمع،فقد أنتجت هذه الندوة توصيات ومخرجات هامة :
1. تجهيز الدائرة القانونية والسياسية بالداخل والخارج لنشطاء ابناء عدن الوثائق والقرارات بشأن القضية العدنية للتذكير والايضاح لاوساط المجتمع المحلي والدولي.
2. تشكيل وفد تفاوضي من الدائرة السياسية والقانونية الخارجية لنشطاء ابناء عدن لحمل ونقل رؤية القضية العدنية على المستوى الدولي ممثلا بالأمم المتحدة.
3. تجهيز برنامج عمل داخلي وخارجي لنشطاء ابناء عدن للالتقاء بكل المنظمات والكيانات المحلية والدولية أمثال الجامعة العربية ومنظمة حقوق الإنسان والاتحاد الأوروبي والافريقي وغيرهم.
4. فتح قناة اتصال مع سفراء دول دائمة العضوية في مجلس الأمن لطرح حلول لملف القضية العدنية.
5. العمل بشكل جدي لتوحيد وحدة الصف الداخلي مع المكونات والأفراد في كيان واحد متمثلا في نشطاء ابناء عدن والذي يحتوي الجميع تحت مظلته لتقوية القضية وجعل أنفسنا كشركاء أقوياء في الأرض وللقضية والمصير.