المحافظ البحسني يشدد على ضرورة التنافس بين الوحدات العسكرية خلال التدريب لتنفيذ المهام العسكرية بكفاءة واقتدار

المكلا(عدن الغد) شعبة التوجيه المعنوي:

شدد محافظ حضرموت، قائد المنطقة العسكرية الثانية، اللواء الركن فرج سالمين البحسني؛ على ضرورة التنافس بين الوحدات العسكرية خلال عملية التدريب والتأهيل، والحرص على رفع مستوى اللياقة البدنية لدى منتسبي السلك العسكري، حتى تنفذ المهام العسكرية بكل كفاءة واقتدار.

موضحاً أن التدريب الجيد يحد من الخسائر البشرية، وكذلك المادية أثناء المعارك، ويحافظ على معنويات وروح الجنود المرتفعة. ويجعل العدو يهاب القوة ويخشى مواجهتها.

جاء ذلك خلال اطلاع المحافظ القائد البحسني على مستوى التدريب لقوة عسكرية جديدة بالمكلا، وأشار إلى أن الحياة العسكرية شاقة ويتعلم الجندي فيها الشجاعة والبطولة والإخلاص للوطن في سبيل حماية وحفظ الأمن بحضرموت.

كما قال المحافظ البحسني ستعرفون مقدار قيمتكم عندما تنفذون المهام باقتدار ويشكركم عليها شعبكم وقائدكم أمام القيادات العسكرية الأخرى، وأن هذا التحفيز سيرفع من معنوياتكم.

وحث القائد "البحسني" على التواصل المستمر المتبادل بين الضباط والصف والجنود، وتلقى المعلومات الصحيحة من القيادات العسكرية، ورفع الوعي والحس الأمني وعدم الانجرار نحو الجهل والشائعات، معبراً عن أمله في هذه القوة والقوة الموجودة على أرض الميدان بأن تحفظ الأمن والاستقرار في حضرموت من الأعداء في الداخل والخارج، والمواصلة في تحقيق النجاحات والإنجازات العسكرية.

وأضاف المحافظ قائلاً: "نريد أن نصل إلى المستوى الذي نطمح إلى تحقيقه في التدريب والتأهيل للجنود، وأن ذلك سيتحقق بالتعاون المتبادل بين القادة مع الجنود".

مؤكدا أن قيادة السلطة المحلية والمنطقة العسكرية الثانية ستدفع بكافة الأمور في سبيل تحسين أوضاع الضباط والصف والجنود.