وزير الخارجية "بن مبارك" يناقش التطورات السياسية في اليمن مع رئيس لجنة الشئون الدولية في الدوما الروسي

موسكو(عدن الغد) خاص:

ناقش وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور احمد عوض بن مبارك في العاصمة الروسية موسكو مع رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي ليوند سلوتسكى التطورات السياسية في اليمن واهمية الدور الروسي للدفع بفرص تحقيق السلام.

وجدد الوزير بن مبارك التأكيد على رغبة الحكومة اليمنية الشرعية في تحقيق السلام الشامل والعادل وانهاء الحرب العبثية التي تشنها مليشيا الحوثي على ابناء الشعب اليمني وصولاً الى مصالحة وطنية لا تستثني احداً .

وأشار بن مبارك الى دعم الحكومة اليمنية للجهود الدولية التي تبذل للمساهمة في استعادة الامن والاستقرار في بلادنا، وتعاطيها المسئول مع كافة مبادرات وجهود السلام، محملاَ مليشيا الحوثي مسؤولية عرقلة تلك الجهود والاستمرار في حربها العبثية التي خلفت أسوأ كارثة انسانية في العالم.

ولفت بن مبارك الى استمرار العدوان الحوثي على محافظة مأرب التي باتت اكبر تجمع للنازحين واستمرارها في قصف الاحياء المدنية ومخيمات النازحين بمختلف انواع الاسلحة الثقيلة، ورفضها القبول باعلان وقف اطلاق النار والذي يعتبر أهم خطوة انسانية ستساهم في الذهاب الى معالجات حول بقية القضايا.

وأكد وزير الخارجية وشئون المغتربين على أهمية تنفيذ اتفاق الرياض وتوحيد المؤسستين الامنية والعسكرية خدمة لمصلحة الشعب اليمني وتمكين الحكومة من القيام بمهامها وتوفير الخدمات العامة ومعالجة الوضع الاقتصادي وتطبيع الحياة والاوضاع العامة في كافة المناطق المحررة واعادة اعمار ما خلفته الحرب.

و تطرق اللقاء الى اهمية اعادة تفعيل كافة اوجه التعاون الثنائي بين البلدين اللذين تربطهما علاقات تاريخية تمتد لاكثر من تسعين عاما .

من جانبه أكد السيد سلوتسكي على أهمية تعزيز التنسيق والتواصل بين اليمن وروسيا، مؤكدا حرص روسيا على استقرار الاوضاع في بلادنا ووقوفها الى جانب وحدة واستقرار اليمن وسلامة اراضية.

حضر اللقاء سفير اليمن في موسكو أحمد سالم الوحيشي ورئيس دائرة مكتب الوزير السفير عبد القادر هادي.