مدير عام زنجبار: شكلنا فريق منذ بداية عيد الفطر المبارك لتوعية مرتادي الشاطئ من مخاطر السباحة

أبين(عدن الغد)خاص:

أكد مدير عام مديرية زنجبار المهندس سالم عكف عوض مبارك أن السلطة المحلية بمديرية زنحبار رتبت فريق مكون من عشرة أشخاص لتوعية المواطنين مرتادي ساحل كورنيش الشيخ عبدالله بزنجبار في إجازة عيد الفطر المبارك من مخاطر السباحة ويرأس الفريق عضو المجلس المحلي بمديرية زنجبار عن منطقة الشيخ عبدالله ابوبكر ماطر البادحه والفريق مدعم بقاربي صيد تحسباً لأي طارئ .

جاء ذلك في تصريح لوسائل الإعلام بعد الحادثة التي حصلت عصر اليوم الجمعة ثاني ايام عيد الفطر في كورنيش الشيخ عبدالله التي غرق فيها ثلاثة من الشباب حيث أشار إلى أن الفريق ذهب إلى الشباب الثلاثة قبل غرفهم وحاول أكثر من مرة نصحهم بالخروج وعدم التعمق في الماء وطالبهم بالخروخ الفوري ولكن لم يستجيبوا لهم واستمروا في السباحة والتعمق إلى داخل البحر حتى حصل ما حصل .

ولفت عكف إلى أن الفريق يعمل على طول الساحل وزوار الساحل من الأسر بالمئات وكان الساحل مزدحم والفريق يباشر عمله في التوعية والمنع من السباحة ومحاولة إقناع الشباب بخطورة السباح .

وأضاف أن بعض الأسر تترك اولادها تذهب البحر مع أصدقائهم دون وجودهم وهم عبارة عن شباب صغار طائش لا يستمع إلى من ينصحه من الكبار المتواجدين في الساحل ومن الفريق الذي يبذلوا قصارى جهدهم في التوعية منذ بداية إجازة عيد الفطر وسيستمر لمدة عشرة أيام حتى انتهاء الناس من زيارة الكورنيش بالإضافة إلى ترتيب الجانب الأمني من اطقم الحزام الأمني زنجبار بالتنسيق مع السلطة المحلية تحسباً لأي مشكلة .


*من محمد صالح عبدالرحمن