وزير التخطيط: البنك الدولي وافق على مشروعي الإستجابة للأمن الغذائي وتعزيز الصمود في اليمن

عدن ((عدن الغد)) خاص:

 

صرح الدكتور واعد عبدالله باذيب وزير التخطيط والتعاون الدولي أنه وعطفا على الجهود الحثيثة التي بذلتها قيادة الوزارة والاجتماعات الهامة التي عقدت مع كبار مسؤولي البنك الدولي خلال اجتماعات الربيع السنوية لمجموعة البنك الدولي، وافق مجلس ادارة البنك الدولي على مشروع استجابة الأمن الغذائي و مشروع الصمود في اليمن والذي سيتم تنفيذهم عبر منظمة (الفاو) وبرنامج الغذاء العالمي و برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ، بما في ذلك منحة المؤسسة الدولية للتنمية بمبلغ 100 مليون دولار أمريكي ومنحة من برنامج الزراعة العالمية و الأمن الغذائي بمبلغ 27 مليون دولار أمريكي.

وأشار الدكتور باذيب ان الهدف الإنمائي للمشروع يتمثل في تحسين توافر الغذاء والوجبات الغذائية والوصول إليها ، على المدى القصير والمتوسط ، للأسر المستهدفة في منطقة المشروع ، وتعزيز قدرة اليمن على الاستجابة لانعدام الأمن الغذائي.

والجدير بالذكر ان المشروع يتكون من خمسة مكونات: (أ) تحسين دخل الأسرة من خلال النقد مقابل العمل من أجل البنية التحتية للإنتاج الزراعي وبناء القدرة على التكيف مع المناخ ، (ب) زيادة إنتاج وبيع المحاصيل المغذية والماشية والمنتجات السمكية ، (ج) تحسين الوضع الغذائي للأسر الريفية الضعيفة ، (د) بناء القدرات لإدارة الأمن الغذائي والقدرة على التكيف مع المناخ ، (هـ) إدارة المشاريع وإدارة المعرفة. وسيكون المشروع بمثابة منصة قابلة للتطوير توفر أدوات تكميلية قصيرة ومتوسطة المدى لتعزيز الأمن الغذائي في اليمن ، فضلاً عن إتاحة المرونة للتكيف مع تطور حالة الأمن الغذائي.

وجدد وزير التخطيط والتعاون الدولي شكره لقيادة البنك الدولي وفريق مكتب اليمن مؤكدا ثقة اليمن وتطلعه لمزيد من الدعم الاستراتيجي من قبل مجموعة البنك الدولي وزيادة مخصصات اليمن بموجب التجديد العشرين لمؤسسة التمويل الدولية.