نقابة الصحفيين اليمنيين تدين العدوان على الصحفيين والشعب الفلسطيني المقاوم

(عدن الغد) خاص:

تدين نقابة الصحفيين اليمنيين اعتداءات الكيان الصهيوني الغاصب على الصحفيين والإعلاميين الفلسطينيين وكل أبناء الشعب العربي في  القدس المحتلة وحي الشيخ جراح.

 

وتعتبر نقابة الصحفيين اليمنيين العدوان الصهيوني على القدس والمسجد الاقصى وحي الشيخ جراح، واستهداف الإعلاميين الذين يوثقون جرائم الكيان المحتل ومحاولة ترحيل المواطنين سعياً منه  لتهويد القدس ومصادرة الحقوق  جريمة مستنكرة تضاف الى جرائمه المتواصلة في ظل صمت دولي مقيت ومواقف مخزية للأنظمة العربية.

 

وتدعو نقابة الصحفيين هيئة الأمم المتحدة إلى توفير حماية ميدانية للإعلاميين الفلسطينيين، ومواجهة مساعي تغييب الشهود الذين ينقلون الجرائم بحق الشعب الفلسطيني المقاوم.

 

وتعلن نقابة الصحفيين اليمنيين تضامنها مع نقابة الصحفيين الفلسطينيين وكافة الصحفيين والاعلاميين وكافة أبناء الشعب الفلسطيني المقاوم للإحتلال ،  داعية كل المنظمات الدولية للتضامن معهم وإدانة هذه الجرائم ومساندتهم ، ودعم نضال الفلسطينيين حتى ينالون حقوقهم كاملة.

 

نقابة الصحفيين اليمنيين

11-5-2021