تقطعات بطورالباحة ضاعفت من معاناة الناس

كتب / جلال السويسي

نحن لسنا ضد من يترزق من الطريق العام بعد أن سمحت لهم السلطات المحلية والقيادات العسكرية سواء على مستوى المديرية أو المحافظة فالمسؤول الذي يقول نأسف على ما يوجد في الخط العام بمديرية طورالباحة كذاب تأسفه .. لانريد تأسفه ولانريد اللباقة من فوهه ..نريد ممن عليهم مسؤوليات وقادة المحافظة والمديرية عليهم أن يقدموا الاستقالات لما آلت إليه الطرق العامة بمديرية طورالباحة من تقطعات مخيفة وبسندات رسمية لاتذهب لخزينة الدولة وإن ذهبت لخزينة الدولة فهي من ضاعفت معاناة الناس ...الكيس الدقيق بطورالباحة بلغ ذروته الأخيرة يعني ب 25000 ريال فهل نظل صامتين ونحن نتجرع مرارة الغلاء في جميع المواد الاستهلاكية الكيلو البطاط وكذا البصل ب1200 ريال يمني هذا خير مثال ...الغاز وجميع المواد الغذائية وكذا شاحنات الملابس لايمروا بالطريق إلا وقد دفع صاحب الشاحنة أكثر من 70000 للنقاط على المركبة الواحدة .. ونحن من ندفعها من قوت اطفالنا..

وهناك قصة مؤلمة نوردها للمحافظ وللامين العام لمحلي طورالباحة ولمدراء أمن المحافظة والمديرية وقادة الحزام الأمني ماحدث يوم أمس أن إحدى النقاط أخذت جهاز السواق قيمته 140000 الف ريال لأن حلف يمين أنه لايملك حق النقطة وقال لهم عندما ارجع فرفضوا فطرح لهم الجهاز كرهن في خمسة الف ريال حق النقطة وبشرط أنه لايسلموه ياه إلا بعشرين ألف ريال أو يرجع من حيث جاء ...يالها من عجائب ومفارقات تحصل بحط طورالباحة_ عدن ..وقادة ومسؤولي محافظة لحج على دراية ..

ونحن المواطنين ندفع الثمن ..أحد الفقراء لاقيته فمسح عيونه من البكاء متنهداً ..يقول / استلمت راتبي 120000 فبقيت حائراً هل أخذ به بدلات للجهال أو دقيق وسكر ورز وزيت ..فرفع يده للسماء وقال يارب حسبنا الله ونعم الوكيل مما يدور بالمديرية وعلى من جلب لنا الغلاء الفاحش وجعل لايترزق إلا من قوتنا وقوت جهالنا ..فرددنا بعده اللهم آمين يارب العالمين ...


مدير إعلام طورالباحة
جلال السويسي