قصيدة شعرية.. صلاة الولة

كتب / بلال الصوفي:

أيا أيها المرأة المذهلة

رأيت بك الوجه ما أجمله

 

فأصبحت سيدتي راكعا

أصلي عليك صلاة الوله

 

فتنت بحسنك فوق الخيال

وتلكم ستبقى هي المسألة

 

فإن قلت أني أنا عاشق

فماذا عسى تصبح المشكلة

 

أحب فتاة تسمى (........)

تذوب بها الروح والأخيلة

 

فأهديتها كل شعري الفصيح

وكل الذي خطت الأنملة

 

لها في فؤادي مكان رفيع

وأعطيتها داخلي منزلة

 

بها ذاب قلبي كمثل الجليد

وأفرغ في داخلي جدوله

 

فهيا تعالي وشدي الخطى

وأرجوك جيئي له مقبلة

 

فإني منحتك قلبي الكبير

وغيرك في السلة المهملة

 

يناديك قلبي بهذا الصباح

ونفسي تحييك مستبسلة

 

فهيا أجيبي نداء الغرام

لكي لا تطول بنا المعظلة

 

 

فلن أقبل الصد يغتالني

فأرجوك أن تضعي معوله

 

أحبك عد نجوم السماء

وعد العبارات والأمثلة

 

وعد الجبال وأطنانها

أتقصر أم طالت المرحلة

 

تعالي أحبك ست النساء

فما عادت الروح مستبدلة

 

أناعاشق شاعر طامع

تكاد الصبابات أن تقتله

 

بحبك يشدو صباحا مساء

وغيرك والله لن يشغله

 

وما يبتغي منك من مطلب

سوى أن تكوني في الحب له

 

سأهديك يابنت أحلى الكلام

لأفتح أبوابك المقفلة

 

قرأتك إني بسفر الجمال

فكنت به آية منزلة

 

أتى منك غصن الهوى باسقا

فما كان أحلاه ما أنبله

 

فما أوهنته رياح المساء

وضوء النهارات لن يذبله

 

ولولاك لم انحن للهيام

وما كان بالهوى من صلة

 

لقد كنت أجهل معنى الهوى

ولكن حبك لن أجهله

 

فصرت بأعماقه غارقا

وقررت لابد أن أكمله

 

فهيا اعلني موعدا للقاء

فماعادت الروح مستحملة

 

أرى الشوق أثقل قلبي الجريح

ومن فوق هذا فلن أحمله

 

 

ولا شئ يرضي فؤادي الحزين

سوى خدك الحلو إن قبله

 

قيامات حبك حولي تقوم

وفي داخلي حلت الزلزلة

 

فمن كأس حسنك ذقت الشراب

وقد جاء للقلب كي يثمله

 

وسحرجمالك أوهى الفؤاد

وكل الدواءات لن تبطله

 

أسير بحبك قلبي أسير

ولم يأتني الحل كي أعمله

 

أحاول تدوين قول جديد

وكل العبارات مستعملة

 

وحاولت من مقلتيك النجاة

فما اسطعت غيرك أن أقبله

 

أحبك ما لاح ضوء النهار

ومابات طير على سنبلة

 

وما خيم الحب في خافقي

يبث تآويهه المرسلة

 

وماحن رعد بحضن السماء

وما شن أمطاره المنزلة

 

ومشروع حبي طويل عريض

ولن تنته هاهنا السلسلة

 

ولو أنه كاد أن ينته

لكانت له النفس مستسهله

 

ولكنه فوق كل احتمال

ولم يبق جهدا ولن أبذله

 

فإن غبت عني لوقت قصير

تشن دموع الأسى مسبلة

 

فأغرق في حسرة واكتئاب

وفي داخلي مهجة مثكلة