المبتعثون اليمنيون يوجهون رسائل للحكومة يناشدونها صرف مستحقاتهم

عواصم ((عدن الغد)) خاص:

رسالة تنزف وجعاً وألماً وقهرا من الطلاب اليمنيين المبتعثين في الخارج ً* 

.................

 *دولة رئيس الوزراء د/معين عبدالملك* 

 

نحن طلابكم في الخارج نصوم رمضان بلا مستحقات ، والمعاناة بلغت حد لا يُطاق. *وبعد أن بحت أصواتنا* بمناشدةوزارة التعليم العالي ممثلة بالوزير الدكتور خالد الوصابي وحكومتكم ، وجراء هذا الصمت المطبق من قبل الوزارة والذي بسببه تتفاقم معاناتنا.

 

* 5 سنوات ونحن الطلاب في الخارج نعاني في الخارج جراء تأخر المستحقات والرسوم ، تفاقمت المشكلة من تأخر مستحقات ربع حتى أصبحت مستحقات عام كامل ، ومن رسوم عام حتى أصبحت رسوم عامين ، بالإضافة لمشاكل المنزلين والاستمراريات والخريجين.

 

 *كل هذا يجري في ظل تجاهل ولامبالاة من حكومة دولتكم ، بالرغم من المناشدات والبيانات والهاشتاجات والرسائل من الطلاب في الخارج يومياً وعلى مدار العام* 

 

وعليه: 

 

نطالبكم بتحمل مسؤولياتكم الدستورية والقانونية وسرعة توجيهاتكم بصرف كامل المستحقات المتأخرة والحل الجذري لها حلاً شاملاً .

مستحقات الربعين الثالث والرابع 2020

ومستحقات الربعين الاول والثاني 2021 

ورسوم العامين 2019/2020؛ 2020/2021

وإعادة المنزلين ، واعتماد الاستمراريات ، واعتماد فترة ستة أشهر تعويض لجائحة كورونا، وصرف تذاكر الخريجين.

 

 *لم نعد قادرين على التحمل أكثر من ذلك* ، ونرجوا إعطاء الطلاب الأولوية في حل هذا الملف حلاً شاملاً وجذرياً وانهاء هذه المشكلة المؤرقة للطلاب وتحمل مسؤوليتكم الدستورية والقانونية أمام الله وأمام الشعب والوطن. 

 

صورة مع التحية لفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي 

صورة مع التحية لرئيسي مجلسي النواب والشورى 

وكل قيادات الدولة مدنية وعسكرية 

صورة مع التحية لجميع أبناء الشعب اليمني في الداخل والخارج 

صورة مع التحية لكل الإعلاميين والصحفيين والناشطين ونرجوا تعاونكم وإيصال رسالتنا والتضامن معنا 

 

 التوقيع ، 

 *أبناءكم الطلاب والطالبات اليمنيين المبتعثين في الخارج*

بيان مطالبة بتعجيل صرف مستحقات الطلبة المتأخرة* 

 

يقترب رمضان وتزداد معه مسؤوليات نفقات العيش وتبعات الهموم التي تثقل كاهل الطالب اليمني المبتعث الذي أصبح اليوم يقاسي كارثية الإهمال ومرارة خذلان ونسيان الجهات الرسمية المسؤولة عنه، حيث دخل الاستحقاق المالي في الربع الثاني للعام 2021م، بينما آخر ربع تم تحويله هو الثاني لعام 2020م.

 

 الطلبة اليوم في مختلف دول الابتعاث يعيشون تحت وطأة موجات الجائحة التي فاقمت معاناتهم والتزاماتهم المعيشية والتعليمية!

 

إنّنا في اتحادات الطلبة اليمنيين في الخارج ونتيجة لتردي أوضاع الطلبة المعيشية والتعليمية والصحية نحملكم في رئاسة الوزراء ووزارتي التعليم العالي والمالية -بالدرجة الأولى- مسؤولية تعثر الطلبة المبتعثين وتهدد مستقبلهم وإمكانية توقيفهم أو فصلهم من الجامعات؛ وهذه إحدى نتائج التقاعس والتصرف اللامسؤول من قبلكم.

 

نناشدكم بحرمة اليمين الذي أقسمتموه أمام الله وأمام شعبكم بسرعة التوجيه والتنفيذ لما يلي:

 

1. صرف جميع المستحقات المتأخرة للربعين الثالث والرابع من العام المنصرم 2020م والربعين الأول والثاني للعام الحالي 2021م فوراً، مع وضع آلية مزمنة تنظم صرف المستحقات في وقتها المحدد.

 

2. صرف الرسوم الدراسية لعامي 19-2020م و 20-2021م.

 

3. سرعة معالجة مشاكل الطلبة المنزلين والعالقين والموقوفة مستحقاتهم ظلماً من قبل الملحقيات الثقافية، وصرف تذاكر سفر للخريجين.

 

4. اعتماد موفدي الجامعات والوزارات الأخرى وطلبة الاستمرارية ابتداء من الربع الثاني 2020م.

 

إن الطلاب المبتعثين هم الفئة الأكثر احتكاكاً بمنظمات المجتمع المدني وحكومات دول العالم، ومعاناتهم وإهمالهم لا تكاد تخفى على تلكم الحكومات والمنظمات! فلتعوا أن معاناة أبناءكم تضرب في صميم مصداقيتكم وسمعتكم أمام دول العالم، وبدورنا نحثكم على تحمل مسؤولياتكم تجاه أبناءكم وأنفسكم أمام العالم والتاريخ!

 

صادر عن اتحادات الطلاب اليمنيين في كلاً من:

السودان-ماليزيا-باكستان-المغرب-كوبا-تركيا-ألمانيا-الصين-الهند-بولندا-روسيا