مدير أمن أحور المرحلة القادمة أجمل وتحتاج تعاون الاهالي الى جانب الأمن لمصلحة المديرية

احور ((عدن الغد)) خاص:

 

 

اكد مدير أمن مديرية أحور العقيد"ناصر محمد جمباء" على ان المرحلة القادمة في المديرية ستكون هي الاجمل من النواحي الامنية، واكد ايضاً ان هذا الشي لن يأتى الا بتظافر جهود اهالي المديرية وتعاونهم في سبيل خدمة مدينتهم التي عاشت انفلاتات امنية متواصلة خلال الفترات الاخيرة.

 

 ويعود السبب في ذلك غياب جميع مراكز الدولة ودخول الجمهورية بشكل عام في مربع العنف السياسي ما ساهم في انتشار الجريمة واعمال البلطجة والكثير من الامور الخارجة عن النظام والقانون واثر ذلك بضلالة على المستوى الاقتصادي فاصبح المواطن عرضة لإثارة وافتعال المشاكل واعمال البلطجة لكي يتستى له العيش في ظل الظروف القاسية التي يمر بها.

 

واتت تصاريح العقيد"جمباء" من خلال ظهوره الأول هذا العام عبر اثير اذاعة البث التعليمي بالمديرية في لقاء موسع اجراه معه مدير الاذاعة الاستاذ"عبود ناصر الشظف" لكي يتنسى للاهالي معرفة ما ستؤول اليه الاوضاع الأمنية بالمديرية بعد حالة من الهدوء النسبي عاشتها المديرية عقب تطبيع الاوضاع الامنية فيها منذ قدوم الحملة الأمنية المشتركة بقيادة مدير عام أمن محافظة أبين العميد"ابو مشعل الكازمي" الذي بدوره وعد بان مديرية أحور ستكون اولى اهتماماته القادمة واكد دعمه الكامل للعملية الامنية في المدينة التي ستقام بعد عيد الفطر المبارك ضمن اعداد الخطة الثالثة التي اتت القوات المشتركة من اجل تحقيقها.

 

واضاف مدير أمن أحور بأن ادارة الامن في المديرية تعمل بشكل متواصل لخدمة اهالي المديرية رغم قلة الامكانيات لديها، موضحاً في الوقت ذاته بأن امن احور اوكلت له مهمة حراسة المنشآت في المديرية بأمر من مدير امن عام المحافظة وامثثلة ادارة الأمن في المديرية بتلك الاوامر للمساهمة في الدفاع عن المنشآت الحكومية من العبث بمقدراتها وبنيتها التحتية.

 

واردف العقيد"جمباء" قائلاً بأن لدينا اعمال تحريات في كل حارة في المديرية من الشباب وبعض الشخصيات الاعتبارية ويتم مكافئتهم من قبلنا، حيث يقومون بابلاغنا عن اي جريمة او اعمال سرقة او ما الى ذلك من تلك الاعمال الخارجة عن النظام والقانون واستطعنا بفضل الله وفضل جهود هؤلاء المتعاونين وجهود رجال الأمن في اكثر من مرة الكشف عن ملابسات هذه الافعال في اقل من نصف ساعة ولدينا بيانات عملية للاثباث.

 

وذكر في حديثة بان هناك دوريات ليلية لافراد الأمن بين لحظة واخرى في الحارات واسواق المدينة لضبظ اي اعمال تخربيبة، واوضح بأن هذه الاعمال يساعدهم في تحقيقها القوات الامنية الاخرى في المديرية ممثلة بالقوات الخاصة وقيادة اللواء 111 المرابط المدينة، واكد بان لديهم غرفة عمليات مشتركة.

 

وعند سؤاله عن الحملة الأمنية التي نزلت الى أحور قبل حوالي اكثر من شهرين اجاب: بكل صراحة كان هناك انفلات امني في المديرية واعمال تقطعات متواصلة ونجحت هذة الحملة الأمنية بقيادة الأخ العميد(ابو مشعل الكازمب) نجاحاً منقطع النظير، وكان الفضل الأول لقدوم هذه القوة نداء ابناء أحور الذين طالبوا ورحبوا بهذه القوة والتي استطاعة تأمين المديرية من هذه الممارسات السيئة واعادة جميع السيارات والقاطرات المختطفة من قبل العصابات والتي بلغ عددها 49 سيارة وقاطرة نقل.

 

اما بخصوص سؤال العقيد"جمباء" على مراقب الاسعار واحتكار المواد في سوق المدينة اجاب: بخصوص هذا الموضوع نحن في المديرية نفتقر الى عدم وجود مدير رقابة تموينية وتكلمنا مع المدير العام بهذا الخصوص ويكون هذا المدير مرتبط بشركة التجارة بشكل مباشر ويكون على اطلاع بالاسعار اما نحن فنمثل جهة تنفيذية، واضاف بان نحن وفي مرة من المرات تجاوزنا كل القوانين ونزلنا الى السوق وقمنا بعملية ضبظ الاسعار وهو ليس من اختصاصنا وحققنا نتائج طيبة في ذلك.

 

وفي الاخير صرح مدير أمن أحور بانه وبعد عيد الفطر المبارك ستتفعل حملة منع السلاح في الاسواق ضمن الخطة الثالثة واكد انهم متلزمين بتفعيلها قولاً وعملاً، وتحدث بان هناك قرار باعتماد تجنيد 50 جندي تبع قوات الطوارئ التابعة لامن المديرية وتمت الامور بكل واقعية وستكون مهمتهم بدرجة اولى منع حمل السلاح في الاسواق وسيتم البدء بهذه الحملة بعد عيد الفطر المبارك مباشرة.

 

من بكري العولقي