عيد العمال هو عيد أبي

((عدن الغد)): بقلم الإعلامية/جميلة عبدالله

 

إنه ليس يومًا عاديًّا، و لا ينبغي أن يمرَّ دون أن أهنِّئَ العالمينَ بأبي، دون أن أهنِّئَ المساجدَ، والمستشفيات، والمباني الكبيرة التي شيَّدَها أبي.

لم أكنْ من قبلٍ بحاجةٍ إلى يومٍ يذكِّرُني بفضلِه، أو يجعلُني أفتخرُ بِهِ لحظةً واحدةً فحسب، كان يكفي أن الناسَ يردفونَ اِسْمَهُ بعد اِسمي قائلين:
"جميلة عبدالله" لِتُخلَقَ حدائقُ السعادةِ في قلبي، و أشعرُ بأمانِ الخائفين.

أبي!
يكفي أن تدوسَ قدماه الطاهرتان هذه الأرضَ؛ لِتُنبَتَ في تربتِها ألفُ قصيدة،
يكفي أن يبتسمَ لِيرتفعَ منسوبُ أفراحِنا في هذا البيت.

أسمعُهُ ؛ فأحملُ بشرى
أناديهِ ؛ فأعزفُ وترا
أراهُ ؛ فأزهرُ عطرا

كم أنا قويةٌ تحت جناحيك يا أبي!
و كما قال أحدهم: " المرأة التي ورثتْ خشونةَ يدِ أبيها، تعرفُ أن الأيدي الملساء تنزلق"

اللهم أبي ما حييت

#أبي_حبيبي
#يوم_مجيد
#واحد_مايو
#عيد_العمال