بتمويل كريم من محسنات من دولة الكويت الشقيقة.. مؤسسة سواعد الخير الإنسانية توزع 170 سلة غذائية للأسر الأشد فقراً في عدن

عدن(عدن الغد)خاص:

من خلال الأهداف المرجوة التي تسعى مؤسسة سواعد الخير الإنسانية في تنفيذها هي المساهمة الفاعلة في تطوير خطة التنمية المستدامة للمجتمع وكذا تقديم المساعدات الإنسانية الطارئة والعاجلة المنقذه للأرواح للأسر المنكوبة والأشد ضعفاً.

قامت مؤسسة سواعد الخير الإنسانية - اليمن صباح اليوم الثلاثاء بتدشين مشروع توزيع السلة الرمضانية للأسر الأشد فقراً في محافظة عدن والتي تأتي بدعم كريم من محسنات من دولة الكويت الشقيقة جزاهنّ الله خير الجزاء.

من جانبه أعرب الأستاذ / عبده مهذب المدير العام للوحدة التنفيذية عن سعادته البالغة بهذا العمل الخيري والإنساني في ظل هذه الظروف الصعبة التي تعيشها المحافظة، متمنياً للمؤسسة دوام التوفيق والسداد والنجاح الدائم.

وصرح الأستاذ / نظيم بن صالح الكلدي رئيس مجلس إدارة مؤسسة سواعد الخير الإنسانية في حديثه بقوله : إن مؤسسة سواعد الخير الإنسانية من خلال الأهداف المرجوة التي تسعى جاهدة في تنفيذها في قطاع الغذاء والايواء مشروع السلة الغذائية وتوزيعها للأسر الفقيرة والأشد ضعفاً .

مختتماً تصريحه بشكره وتقديره للجهود المبذولة والمساعدات الإغاثية والتدخلات المختلفة التي تقدمها دولة الكويت الشقيقة والشكر موصول للمحسنات من دولة الكويت الشقيقة جزاهنّ الله خير الجزاء سائلاً الله عز وجل أن يحفظ الكويت أميراً و حكومة وشعباً .

وفي كلمته تحدث الأستاذة / فاطمة باصديق مدير البرامج والمشاريع بأن هذا المشروع يستهدف الأسر الفقيرة والأشد ضعفاً والقاطنين في مخيمات النزوح في محافظة - عدن لعدد 170 أسرة.

معربتاً عن شكرها وتقديرها لــ أصحاب الأيادي البيضاء داخل اليمن وخارجها لما قاموا به من عمل إنساني كان من شأنه إدخال السرور والفرحة في قلوب الأسر الفقيرة والمتعففة .

وعبر المستفيدون من المشروع عن شكرهم وتقديرهم لدولة الكويت الشقيقة الذي قدمت لهم هذا المشروع في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد والشكر موصول لمؤسسة سواعد الخير الإنسانية السباقة دوماً إلى فعل الخير وكذا الجهد الكبير الذي تقدمه في الجانب الخيري والإنساني سائلين المولى عز وجل أن يتقبل منهم وأن يجزيهم خير الجزاء .