رئيس المجلس الأعلى للحراك الثوري يلتقي بالمفلحي مع توالي دعوات وقف الحرب في اليمن

الرياض(عدن الغد) خاص:

ضمن لقاءاته المتعددة التقى الأستاذ فؤاد راشد رئيس المجلس الأعلى للحراك الثوري مساء أمس الأثنين، الشيخ عبدالعزيز المفلحي مستشار رئيس الجمهورية ومحافظ محافظة عدن سابقاً .

وفي اللقاء الذي تم بمنزل الشيخ عبدالعزيز بالرياض تم استعراض المستجدات العامة والتصعيد العسكري الأخير في مأرب ومبادرة المملكة العربية السعودية لوقف الحرب في اليمن وإحلال السلام .

واكد اللقاء على أهمية المبادرة السعودية وضرورة دعمها دوليا بما يحقق السلم ووقف نزيف الدم والانتقال للعملية السياسية .

وتطرق اللقاء عن الأوضاع العامة التي يعاني منها المواطن في الجنوب وخاصة انقطاع الكهرباء وانعدام الخدمات الأخرى في عدن وحضرموت وبقية المحافظات واتساع حالة الفقر مما يستوجب ايجاد معالجات عاجلة دون تأخير .

وتناول اللقاء الوضع السياسي في الجنوب وما يتطلبه من وحدة الصف بعيدا عن الاقصاء والتشتت واستنساخ تجربة ٦٧ م التي لم ير بعدها الجنوب خيرا .

وعلى صعيد اخر التقى رئيس المجلس الأعلى للحراك الثوري مطلع الأسبوع الجاري بالأستاذ ياسين مكاوي مستشار رئيس الجمهورية رئيس مكون الحراك الجنوبي السلمي المشارك والشيخ أحمد العيسي رئيس الائتلاف الوطني الجنوبي .

وتناول اللقاء الثلاثي الذي تم بمنزل الأستاذ ياسين مكاوي الأفكار التي من شأنها توحيد موقف جنوبي يقوم على القواسم المشتركة التي تعود بالنفع على المواطن الذي يعاني من تدني الخدمات العامة .

كما استعرض اللقاء المستجدات بشأن الدعوات الدولية لوقف الحرب في اليمن وآليات توحيد الموقف الجنوبي .

هذا وتتوالى الدعوات الدولية لوقف الحرب في اليمن مع تسرب اخبار عن لقاءات سعودية إيرانية .

ويبقى وضع الجنوب أكثر تعقيدا مع تعدد المكونات دون توحيدها وغياب أداة جنوبية موحدة .