جنود من الأمن المركزي يعتدون بالضرب المبرح على مراسل (عدن الغد) بكريتر ويصيبونه بجراح

الزميل ماهر درهم بعد الاعتداء عليه من قبل جنود الامن المركزي بعدن

حفظ الصورة
عدن ((عدن الغد )) خاص:

اعتدى جنود من جهاز الأمن المركزي اليمني صباح اليوم الأربعاء بالضرب الشديد على مراسل صحيفة "عدن الغد" بمديرية كريتر بعدن وهو ما اسفر عن اصابته بجروح بالغة .

وكان الزميل " ماهر درهم" وهو مراسل صحيفة "عدن الغد" يقوم بالتقاط صور لعدد من المحلات التجارية المغلقة استجابة لدعوة عصيان محدودة بمديرية صيرة .

 

وفور مشاهدة عدد ن الجنود له اقتربوا منه وقاموا بالاعتداء عليه بالضرب رغم ايضاحه لهم بأنه "صحفي" وبعد ان ابرز لهم البطاقة الخاصة بالصحيفة .

 

وقال الزميل ماهر :" ان احد الجنود قام بشحن سلاحه ووجه صوبه فيما باشر جنود اخرين الاعتداء بالضرب عليه والتلفط بالفاظ نابية حقه .

 

وتسبب الاعتداء بجروح غائرة في احدى يديه واصابته بكدمات واصابات بالغة  نقل على اثرها إلى احد المستوصفات لتلقي العلاج .

 

واوضح "الزميل ماهر" ان احد الجنود توعده بالقتل والتصفية الجسدية .

 

صحيفة "عدن الغد" وهي تقف أمام حالة الاعتداء هذه فانها تتوجه ببلاغ عاجل إلى قيادة الأمن المركزي بعدن وبلاغ أخر إلى وزير الداخلية شخصيا ونقابة الصحفيين اليمنيين والجنوبيين وتطلعهم فيه على هذا الاعتداء مطالبة جهات الاختصاص بفتح باب التحقيق في الواقعة ووقف الاعتداءات التي تطال الصحفيين .