وسائل إعلام إيرانية تؤكد مقتل قيادي بالحرس الثوري في اليمن

(عدن الغد)

أفادت وسائل إعلام إيرانية، اليوم الإثنين، بمقتل القيادي في قوات الحرس الثوري، مصطفى محمد ميرزايي، وذلك في اشتباكات باليمن.
وذكرت هيئة ”الإذاعة والتليفزيون“ الإيرانية، أن ميرزايي قُتل ”في أحد محاور المقاومة بالمنطقة“.

لكن موقع ”إيران واير“ أفاد بأن هذا الجنرال قُتل خلال اشتباكات في اليمن، في حين يمتنع الحرس الثوري عن إعلان مكان مقتله حتى الآن.
وأشار الموقع المعارض إلى أن ”مصطفى محمد ميرزايي يُعد واحدا من القيادات التي تعمل تحت إدارة وإشراف قاسم سليماني القائد السابق لفيلق القدس الذي قُتل في غارة أمريكية بالعراق، الجمعة الماضي“.

في حين نفى أن يكون ميرزايي قد قتل في حادثة استهداف قاسم سليماني في العراق، لافتا إلى أن ”السلطات الإيرانية تعمل جاهدة على إعادة جثة القيادي في الحرس الثوري إلى طهران”.
ولا تخفي إيران دعمها المستمر لجماعة أنصار الله (الحوثيون) في اليمن، وما لبثوا أن أعلنوا تضامنهم مع طهران، التي تقول إنها سترد بقوة على مقتل الجنرال قاسم سليماني.