البيان الختامي للاجتماع التأسيسي للاتحاد العالمي للجاليات اليمنية المنعقد بكينيا

صورة من الاختتام "عدن الغد"

كينيا(عدن الغد )خاص:

تحت شعار الاتحاد سبيلنا لخدمة المغتربين والدفاع عن حقوقهم انعقد الأجتماع التأسيسي للاتحاد العالمي للجاليات اليمنية في مدينة مومباسا الكينية في الفترة من ١٥-١٧ سبتمبر ٢٠١٦والذي تم تمديده من الهيئة الإدارية المنتخبة لاستكمال النقاش والمداولة الى تاريخ 20 سبتمبر بحضور ومشاركة الجاليات اليمنية من كندا والسويد وقطر والنرويج وسويسرا

واوغندا والكويت وبريطانيا وهولندا وفرنسا والهند وروسيا وجنوب السودان وكينيا والسعوديه حضر الاجتماع من بريطانيا فيصل العبدي المتحدث ومسئول العلاقات بالمجلس التنسيقي في بريطانيا ورئيس جالية برايتون
مسؤول منظمة اليمن المستقبل المشرق وكذلك نازك الشعيبي عضو المجلس التنسيقي في بريطانيا و رئيس جالية لندن
ومن سويسرا المحامي فيصل القيفي رئيس الجالية ورئيس التكتل الدولي للدفاع عن الحقوق والحريات.
ومن هولندا المحامي ناصر القداري رئيس الجالية ورئيس جمعية ازال الخيرية
ومن فرنسا طه عون رئيس الجالية والاخ نائف قاسم رئيس فرع باريس الدكتور هياف خالد ربيع علي
رئيس اتحاد الجاليات اليمنية في اوروبا ورئيس المرصد الاوروبي لحقوق الأنسان
ومن الدنمارك ماجد مصطفى رئيس الجالية ومن السويد عزيزه الظاهري رئيس الجالية رئيس التحالف الاوروبي لحقوق الانسان
ومن الهند اوسان جحاف رئيس جالية بومباي وخليل الدبعي رئيس جالية بنجلو
ومن قطر زين المرقب. رئيس الجالية ومن الكويت صالح الحصيني الأمين السابق لجالية الكويت ممثل الجالية بتفويض رسمي
ومن السعودية محمد المحضار صاحب مشروع بنك المغتربين ورجل الاقتصاد
ومن كينيا عبدالرحمن النضيري رئيس الصداقة الكينية اليمنية
ومن اوغندا انور باعوضه رئيس الجالية والقنصل الفخري
ومن جنوب السودان سالم العماري ممثل الجالية بتفويض
ومن كندا احمد عبدربه اليافعي رئيس الجالية وملحق المغتربين كما حظي الأجتماع
بتأييد ومباركة بقية الجاليات التي لم تتمكن من الحضور كما حضر الأجتماع عدد من منظمات حقوق الانسان والمجتمع المدني وأبدت استعدادها للوقوف الى جانب قضايا المغتربين في العالم وفي الأجتماع تم مناقشة أهمية تأسيس الاتحاد في هذه المرحلة الحرجة التي يمر بها الوطن والتي اثرت سلبا على حركة المغتربين وتنقلهم وسببت لهم الكثير من المشاكل على كافة الأصعدة المادية والاجتماعية والإنسانية كما ناقش المجتمعون كيفية مواجهة تزايد اعداد المهاجرين اليمنين بطرق غير شرعيه تعرض حياتهم لمخاطر جسيمه وتجعلهم فريسه للاستغلال المادي من قبل تجار وسماسرة التهريب وتعرضهم للحبس من قبل السلطات الأمنية كما ان هذه المشاكل يتحمل عبئها الهيئات الإدارية للجاليات في ضَل غياب كامل لدورالحكومة والجهات الرسمية.
كما ناقش الحاضرون الوضع الإنساني في الوطن وضرورة القيام بتقديم المساعدات العاجلة للمتضررين بالتعاون والتنسيق مع كافة المنظمات الدوليةوالإقليمية والوطنية
كما خصص المجتمعون وقتا للنقاش عن دور المغتربين الاقتصادي باعتبارهم ركيزة هامه من ركائز الاقتصاد الوطني والدخل القومي و ناقش الحاضرون المشاريع الاقتصادية الانمائية الجاذبة للمغتربين واكد المجتمعون على أهمية انشاء بنك المغتربين وضرورة السعي لإنشائه عند عودة الامن والاستقرار للوطن
وفي الاجتماع تم انتخاب الهيئة الإدارية للاتحاد وكذلك لجنة المراقبة المالية والإدارية بطريقه ديمقراطية وشفافة وكانت نتائج انتخاب الهيئة الإدارية كمايلي
الدكتور /هياف ربيع علي رئيسا
الاستاد /زين المرقب أمينا عاما
الأستاذة /عزيزه الظاهري مسئول ثقافي وإعلامي
الاستاد /محمد المحضار مسئول مالي
المحامي /ناصر القداري. مسئول الشؤون القانونية
الاستاد /فيصل العبدي. مسئول الجاليات والعلاقات العامة
الأستاذة /نازك الشعيبي. مسئول الشؤون الأجتماعية
ونتائج انتخاب لجنة الرقابة المالية والإدارية كما يلي
المحامي /فيصل القيفي. رئيسا
الاستاد/ اوسان جحاف. عضوا
الاستاد/طه مراد عون. عضوا
كما قامت الهيئة الإدارية المنتخبة بتعيين كلا من
الأستاذ /خليل الدبعي أمينا عاما مساعدا لشؤون الجاليات في الهند وشرق اسيا
الأستاذ /احمد عبد ربه اليافعي. أمينا عاما مساعدا لشئون الجاليات فيكندا وأمريكا
الاستاد /صالح الحصيني. أمينا عاما مساعد ا لشؤون الجاليات في دول الخليج
الأستاذ انور باعوضه أميناً عاما مساعدا لشؤون الجاليات في افريقيا

المهندس /ماجد ابو منصور امينا عاما مساعدا لشؤون الجاليات في اوروبا
وكذلك تم اعتماد كل رؤساء الجاليات في العالم أعضاء في الاتحاد يتمتعون بكافة الحقوق والواجبات المنصوص عليها في النطام الأساسي واللائحة الداخلية
وفي ختام الاجتماع صوت المجتمعون بالإجماع على ما يلي
اولا- التأكيد على استقلال الاتحاد العالمي للجاليات اليمنية باعتباره مكون مدني يهدف لخدمة المغتربين والدفاع عن حقوقهم وعدم انحيازه الى اي جهة او طرف وعدم انجراره الى المهاترات والتصنيف والاستقطاب
ثانيا -التأكيد على السير في تحقيق اهداف الاتحاد بمهنيه وحياديه وانسانية بما يحقق مصالح المغتربين بعيدا عن الحسابات الحزبية والمناطقيه والمذهبية
ثالثا -التعبير عن الحزن العميق لما يحدث في ارض الوطن الغالي واثقين منقدرة اليمنيين على تجاوز هذه المحنه مؤكدين على العمل بحياديه وبذل كافةالجهود لدعم الاستقرار والسلام والسعي على كافة الأصعدة الدولية والإقليمية والوطنية للخروج برؤية جامعه تحقق للشعب اليمني ما يصبو اليه
رابعا-دعوة الحكومة والقيادة السياسية الى تفعيل دور وزارة شئون المغتربين والارتقاء بها بما يتناسب مع حجم المغتربين وعطائهم الوطني في كل المجالات الاقتصادية والعلمية والاجتماعية والثقافية 'ومطالبتها بتعيين ملحقين ومستشارين في السفارات اليمنية لتسهيل أمور المغتربين وحل مشاكلهم.
خامسا-العمل على متابعة الجهات المختصة بشؤون المغتربين ومطالبتها بالقيام بواجباتها والوقوف بكافة الطرق القانونية والمشروعة ضد من يصادر حقوق المغتربين او يتهاون عن القيام بمسئولياته القانونية والدستورية وندعو الحكومة وكافة الجهات الرسمية للقيام بواجباتها تجاه المغتربين والطلاب والعالقين في كل دول العالم
سادسا-إقرار تشكيل لجنه اقتصاديه متخصصه برئاسة المسؤول المالي لعمل الدراسات والبحوث الاقتصادية والتنموية التي تعود بالنفع مباشرة على المغتربين والوطن وتكليف اللجنة بإعداد دراسة متكاملة لمشروعي الإسكانا لأمن للمغتربين وكذلك الصندوق الخيري للمغتربين و
ودعوة رجال المال والاعمال من المغتربين لدعم العمله الوطنيه عن طريق الودائع البنكيه
سابعا - إقرار العمل على إغاثة ومساعدة المتضررين من الحرب بكل الوسائل والطرق الممكنه مثل
١/تجميع الأدوية والمستلزمات الطبية المخصصة للدول النامية من كافة المؤسسات الطبية في دول اوروبا وبريطانيا
وارسالها الى المتضررين
٢/التنسيق مع نقابات الأطباء في الدول الأوربية للتنسيق مع الأطباء المتقاعدين والمتطوعين لعلاج الجرحى والامراض بالمجان واقامة المستشفيات الميدانية والمخيمات الطبية
٣/ التنسيق مع المستشفيات التي لديها اجهزة ومستلزمات طبية لأخذها منها وإرسالها للوطن
٤/ مطالبة المنظمات الإغاثية بتوفير المواد الإغاثية للشعب اليمني عن طريق الفريق المشكل من الاتحاد
صادر عن الاجتماع التأسيسي للاتحاد العالمي للجاليات اليمنية .