القيادي في الحراك الجنوبي عباس العسل : الاحتفال بعيد الوحدة إهانة لكل جنوبي حر 

ابين ((عدن الغد)) خاص:

قال القيادي في الحراك الجنوبي عباس العسل في تصريح مغتضب لعدن الغد" ان الاحتفال بعيد الوحدة هو إهانة لكل جنوبي حر ينشد الحرية والاستقلال لدولة الجنوب العربي ، مؤكدا ان 22 مايو المشئوم مناسبة مؤلمة لا يحبها أبناء الجنوب، ويسعون إلى وضع نهاية سريعة لتداعياتها الطويلة والمدمرة من خلال استعادة دولتهم الجنوبية كاملة السيادة على ترابها الوطني .

 

وتابع العسل: ان اصرار قوى الإحتلال اليمني على الاحتفال بعيد الوحدة هو اصرارهم على مزيد من الاستعمار والاضطهاذ بحق أبناء الجنوب، مشيرا إلى ان يوم 22 مايو المشئوم ارتبط في العقل الجنوبي الجمعي في 19 يناير يوم إحتلال بريطانيا للجنوب مع الفرق الشاسع بين مدنية الاخير وتخلف الأول (الإحتلال اليمني) .

 

ودعا العسل في ختام تصريحة أبناء الجنوب إلى الحفاظ على نصرهم الذي تحقق بتضحياتهم وصمودهم في وجه الإحتلال اليمني ، داعيا الجميع للتصدي بحزم لمواجهة كل مشاريع الإحتلال بكافة مسمياتها ( الوحدة أو الإقاليم ) .

 

*من كمال الجعدني