مصطفى راجح يروي حكاية الحزمي مع الأفلام الاباحية في صنعاء

صنعاء ((عدن الغد))خاص:

روى الكاتب الصحفي مصطفى راجح تفاصيل واقعة حدثت في صنعاء قبل العام ٢٠١١ وكان بطلها القيادي الاصلاحي محمد الحزمي.
وقال راجح ان الحزمي دخل عليهم في احدى المرات الى مقر احدى الصحف وبيده حزمة سيديهات افلام اباحية قال انه ينتوي استصدار قرار بمنع بعض الفنادق من بثها في صنعاء.
وروى راجح ماحدث بالقول :"كنا مجموعة من الصحفيين مخزّنين ذات نهار عام 2009 تقريبا في إحدى الصحف . 
فجأة طب علينا محمد الحزمي في زيارة مفاجئة وجلس وهو يلهث ليعرض " قضيته " التي جلبت اهتمامه ، قائلا انه سيقابل رئيس الوزراء مجور لكي يتخذ اجراءات لمنع الأفلام الإياحية التي تعرض في غرف بعض فنادق شارع تعز ، وتباع في  بعض محلات الافلام.

قال له أحد الصحفيين  : هذه اتهامات تشتي اثباتات واش دراك انهم يبثوا ؟ حينها اخرج الحزمي حُزمة من السيديهات ملوحا بالدليل ، قال له صاحبي : انت ذلحين قد تأكدت منها وشاهدتها .. هاتها نتأكد مثلك وبعدين نتكلم