شعب عدن العظيم

احفاد العمال والمستخدمين الذين طردوا "الشعب العدني العظيم" .!!!,وهي  مقولة للحخام بن يامين حاخام الطائفة اليهودية في عدن عند تاسيس المجلس التشريعي في عدن لحث يهود عدن على انتخاب ممثلا لهم في البرلمان والمكون انذاك من 8 مقاعد فقط .
وارتفع العدد في الخمسينات تحت ضغط ماكان يعرف بالمستخدمين العمال الى 16 مقعدا ..
علما ان تصنيف العدني كان كان يطلق على الهنود المسلمين والهنود الهندوس واليهود والصومال وبعض  الفرس وتجار حضارم والسادة الهاشميين  والانجليز باعتبار السادة الهاشميين هم كتبة  وترجمان الاتفاقيات والمعاهدات بين بريطانيا وسلاطين ومشايخ المحميات  ،بينما بقية السكان كان يطلق عليهم لقب جباليا وابناء المحميات.!
تحالف الجباليا وابناء المحميات ضد ماكانوا يسمونهم الاجانب وتحالف الاجانب باعتبارهم شعب عدن العظيم ضد من يسمونهم عرب  ...
كانت حدود المستعمرة يفصلها خط الطريق الاسفلت الفاصل بين الشعب  والبريقة .اذ لا تعتبر مدينة الشعب حاليا ضمن المستعمرة ويقع فيها برلمان ومقر حكومة اتحاد الجنوب العربي ومقار الوزارات التابعة لحكومة الاتحاد يعني  دولة جوار .!!!!
،كما لم تك الشيخ عثمان ودار سعد ضمن المستعمرة ولكن لحاجة امنية ضمتها بريطانيا وثم مالبثت ان عهدت بها الى حكومة اتحاد الجنوب العربي التي ساهمت بريطانيا في تكوين جيش وامن حكومة الاتحاد انذاك ...
حكاية شعب الله المختار ،وارض بلا شعب وشعب بلاارض كلها مقولات تخرج من بوتقة التصهين الجديد تحت مزاعم المظلومية والالتفاف على القضية الوطنية واسقاط الهوية الوطنية بحجة مظالم شعب عدن العظيم غير الموجود اصلا الان. وانما مطالب احفاد ابناء المحميات والجباليا باعتبارهم اليوم ورثة الحاخام بن يامين...
روحوا العبوا بعيد عدن لها ارتباط وثيق الصلة بالسلطنة العبدلية والفضلية ارض وشعب والحقوق التاريخية والتلاعب بالتاريخ غير مفيد لكم فانتم احفاد وابناء من طردوا شعب عدن العظيم في 67 واستولى على ممتلاكاته   ههههههههههه .
ولو انهم سموا انفسهم كما كانت تسميتهم تاريخيا لكان الكلام مقبول ومعقول اقترح عليكم تسمية سكان عدن فهي الاكثر واقعية وحقيقة   ..!!!