المجهول المتهم دائماً

تفجيرات المطار الإرهابية وسقوط الشهداء وضحايا وجرحى وسرعة توجيه الاتهامات لجهات سبق وان تم اتهامها في كل التفجيرات السابقة حتى التفجير الذي راح ضحيته الشهيد جعفر محمد سعد محافظ عدن الأسبق تم الإعلان عن القبض على الإرهابيين القتلة مرتكبين الجريمة .. وهكذا تتم التفجيرات وسقوط الشهداء وضحايا وجرحى وتشكل لجنة للبحث حول المتسببين وعوووووود وتمر الأيام ويصبح المجهول هو المتهم الأول والثاني والثالث والرابع والخامس و......... وتختفي المعلومات والبيانات في الادراج وتهمل ويغطيها الغبار وهكذا يصبح المتهم المجهول الخفي يكرر أعماله الإرهابية بالتفجيرات والاغتيالات في الشوارع الرئيسية وأمام الدوريات والنقاط الأمنية ويمر المجهول الخفي وتعظيم سلام .. اي ان أمن الدولة لايستطيع تأمين الشوارع الرئيسية والقتل والاغتيالات في وضح النهار  ...

لقد كتبت كثيرآ ودعوت للتعايش الوطني وهذا لن يتم إلا  بنقاء القلوب من الأحقاد والضغائن التي يتوارثها الأبناء والأحفاد لصراعات مؤجلة ..

التعايش الوطني الشامل والقبول بالآخر والتوافق السياسي الوطني لخدمة الوطن ثم الوطن ثم الوطن لنبني وطن جميل ينعم بالأمن وألاستقرار للبلاد ويعم الخير للجميع  ... القيادات السياسية والعسكرية والأمنية في الدولة العميقة المعتقة يقدم لها الشكر والتقدير والاحترام وتبقى في قائمة المستشارين ولا يستشاروا فماضيهم اوصل البلاد لما نحن فيه الآن من معاناة طويلة وأصبح الشعب يغاث بسلل مواد غذائية صدقات .. بلادنا كانت ولازالت جوهرة وبوابة العالم الاقتصادي حباها الله بموقع جغرافي متميز ميناء عالمي ومطار دولي وأراضي شاسعة للمراعي وثروة سمكية وبواطن الأرض المعادن الثمينة والنفط والغاز الطبيعي ..

 منحنا الله النعمة العظيمة التي توصل بلادنا لمصاف الدول الاقتصادية العالمية ولكننا اثرنا الصراعات والانقلابات المتعاقبة على الاستيلاء للسلطة المهزوزة أركانها لخدمة دول الإقليم التي بنهضة بلادنا إقتصاديآ ستكون بلادنا هي الدولة الإقليمية لكون بلادنا تتمتع بالعديد من المميزات الاقتصادية والسكانية وهذا ما يشجع بدخول الاستثمار العالمي  وتصبح بلادنا من الدول المصدرة بميناءها كمنطقة حرة وصناعية واستهلاكية حيث عدد السكان لبلادنا  يتجاوز عدد سكان دول الجوار الخليجي .. لهذا لايريدونا أن ننهض بمستقبل أفضل  وتطور بلادنا علميآ بالبنية البشرية للإنسان اساس البناء الاقتصادي والاجتماعي والثقافي ...

التعايش الوطني هو نهضة بلادنا ..

التعايش الوطني سيوقف الاغتيالات والتفجيرات واتهام  المجهول ..

 افهموا معنى التعايش الوطني واجعلوا الوطن تاج على رؤوسنا جميعآ وبلا عبودية ....