حسن الجابري يهاجم التحالف العربي بوادي حضرموت ويدعو للإحتشاد

سيئون((عدن الغد)) خاص:

هاجم الشيخ حسن الجابري وهو قائد حراك مناوئ للمنطقة العسكرية الاولى السلطة المحلية بالوادي وقيادة التحالف العربي هناك. 

وقال انه تلقى تهديدات باقتحام معسكر يرابط فيه المئات من انصاره منذ اشهر. 

ودعا الجابري مناصريه الى الاحتشاد يوم الاربعاء. 

وجاء في البيان: 

بيان هام :

يا أبناء حضرموت

في الوقت الذي كنا نتطلع نحن أبناء حضرموت وخاصةً في الوادي والصحراء ان يتم تجنيد وتدريب وإحلال أبناء حضرموت محل القوات الغير حضرمية في وادي وصحراء حضرموت سواء كانت عسكرية أو أمنية وذلك عبر مناشدات كثيرة قدمها أبناء حضرموت إلى مجلس القيادة الرئاسي وقيادة التحالف العربي والسلطة المحلية في حضرموت ،إذ أننا نتفاجئ مساء اليوم بطلب من السلطة المحلية وقيادة التحالف العربي بالوادي والصحراء باخلاء وتسليم معسكر الهبة الحضرمية الثانية في عدب ، الذي ظل أبنائكم مرابطين فيه منذ تأسيسه الى اليوم رغم الظروف الصعبة والقاهرة وكل الضغوط من أجل كرامة حضرموت وعزتها.
وبعد مفاوضات طرحت قيادة الهبة الثانية أنها لا تمانع في تسليم المعسكر مقابل ان يتم استيعاب وتجنيد وترقيم كافة الافراد في المعسكر البالغ عددهم (800)فرد.
لتتفاجئ قيادة الهبة ان رد السلطة وقيادة التحالف العربي بالوادي والصحراء هو الرفض والإدعاء بأن هذا شرط تعجيزي وانه سيتم اقتحام المعسكر بالقوة ، ذلك المعسكر الذي يضم أبناء حضرموت المدافعين عن العزة والكرامة والشرف الحضرمي.

إن هذا الحدث الخطير يؤكد أن السلطة المحلية وقيادة التحالف العربي بالوادي والصحراء هم ضد إرادة أبناء حضرموت في إدارة شؤونهم الأمنية والعسكرية ...

ولهذا …فإننا نوجه وندعو كافة الشعب الحضرمي للتوجه مباشرة الى منطقة عدب صباح يوم غد الأربعاء الموافق ٢٥/١/٢٠٢٣ للدفاع عن المعسكر الذي يمثل كافة أبناء حضرموت وحقوقهم وعزتهم.
وتحمل السلطة المحلية وقيادة التحالف العربي بالوادي والصحراء مسؤولية وعواقب كل ما يترتب على ذلك الاقتحام و إن أبناء حضرموت جاهزون للدفاع عن حقوقهم ومكتسباتهم.