رجل اعمال يشكو عملية هدم سور أرضه في دار سعد من قبل قوة أمنية

عدن (عدن الغد) خاص:

حضر إلى مقر صحيفة (عدن الغد) رجل الأعمال/ محسن مثنى حسين القيسي يشكو قيام قوة أمنية بالاعتداء وتهديم أرضه الواقعة في منطقة العماد في مديرية دار سعد بعدن.
وقال المواطن محسن في شكواه للصحيفة، إن قوة أمنية قامت بهدم سور أرضه الـ 80 فدان والعبث بها، دون أي اشعار مسبق له بعملية الهدم التي لا يعلم عنها إلا بعد هدمها.
وأشار محسن إلى أن القوة الأمنية والمسئولة عن العمل، ادعت أنها اشعرته قبل الهدم إلا أن ذلك غير صحيح جملة وتفصيلا، مبيناً أن لديه كل الوثائق التي تثبت أحقيته وملكيته في الأرض، ويؤكد امتثاله أمام الجهات القانونية.
وبين أنه وبعد لقاء مدير عام دار سعد وجه الأخير بإحالة الملف إلى الشؤون القانونية بالمديرية، والتي بدورها أكدت احقيته بالأرض، وذلك بعد إطلاعها على كل الوثائق والاحكام الرسمية التي تم الإطلاع عليها.
وناشد المواطن محسن مثنى حسين القيسي كلا من اللواء عيدروس الزبيدي، والنائب العام، ورئيس مجلس القضاء الأعلى، ومحافظ عدن، ومدير أمن عدن، وشلال علي شايع، وكل الشخصيات الاجتماعية والوطنية، للاطلاع على قضيته وملفه وتشكيل لجنة من القضاة والمحامين للاطلاع باحقيتنا في الأرض واحقاق الحق ووقف الاعتداء على املاك المواطنين ونهبها تحت مسميات مختلفة.