آثار يمنية نادرة لدولتي "سبأ وقتبان" تباع في مزادات لندن

(عدن الغد)خاص:

كشف باحث مستقل مهتم بتتبع ورصد الآثار المهربة من اليمن عبدالله محسن عن بيع تمثال أثري قتباني نادر لرأس امرأة، اليوم الأربعاء، وإحدى أشهر الجداريات اليمن الأثرية يوم أمس.

وقال الباحث في منشور له على الفيسبوك: سبأ وقتبان في يومين!".

وأضاف " بيع صباح هذا اليوم الأربعاء 7 نوفمبر 2022م، تمثال أثري قتباني نادر لرأس امرأة في مزاد النحت القديم والأعمال الفنية الجزء الثاني، الذي أقامته دار سوذبيز للمزادات في لندن، كما بيعت يوم أمس الثلاثاء في مزاد النحت القديم والأعمال الفنية الجزء الأول إحدى أشهر جداريات اليمن الأثرية".

وتابع الباحث " كنت قد نشرت عنهما سابقاً، وأعيد نشر الوصف الفني لهما:

الرأس القتباني:

رأس امرأة من المرمر من القرن الثالث قبل الميلاد، بعيون كبيرة مجوفة للتطعيمات، وحاجبين محززين، وشعر طويل، جزء من كتفها الأيمن موجود، وبحسب المزاد " تشير بقايا الكتف إلى أن هذا الرأس كان إما جزءاً من تمثال كامل، وهو أمر غير مرجح بالنظر إلى حجمه الكبير نسبياً، أو على الأرجح جزءاً من تمثال نصفي جنائزي مشابه لذلك الذي تم بيعه في مزاد سوذبيز لندن في 5 يوليو 2022م". 

واردف " بيع أول مرة في مزاد سوذبيز لندن في 29 أبريل 1963م برقم (86) ، واستحوذ عليه معرض جيمبل فيلس ، لندن ، الذي أسسه تشارلز وبيتر جيمبل ، ابنا تاجر الفن الباريسي الشهير رينيه جيمبل ، مؤلف كتاب يوميات تاجر فنون ، ثم بيع في مزاد جيمبل ، لندن (ديسمبر 1970م-يناير 1971م) برقم (10) للمالك الحالي.

جدارية سبأ:

جدارية أثرية كانت من مقتنيات متحف فيتزويليام كامبردج ، المملكة المتحدة ، تعرض خمس منحوتات حيوانية ، رأس الظبي اللولبي القرون يحمل بين قرنيه حزمة من سيقان الحبوب يرمز للزراعة والخصب، وبجواره رأس تنين برقبة طويلة ثم خط منحني من الوسط يرمز لمزعوم المعبود السبئي إيل مقه ، تم رأس وعل ثم صولجان ، رأس حربة يتقاطع مع حزام يرمز للسلطة ، وفي أسفل الجدارية نقش مسند " نصب عثتر وسحر ".

وأضاف الباحث يقال إنه تم العثور عليها في حوطة لحج ، والأصح أنه من مأرب ، لكن حصل لبس نتيجة إهداء هذه الجدارية من سلطان لحج إلى السير هيو مارشال هول (1865-1941) الحاكم المدني لمستعمرة روديسا الجنوبية ، المعروفة حاليا بجمهورية زيمبابوي، ثم حصل عليها المالك الحالي في سوق لندن للفنون في الثمانينيات.

وقال الباحث أنها وردت هذه الجدارية في دراسات البروفيسور والتر مولر ، جاك ريكمانز، كريستيان جوليان روبن، ماريا هوفنر ونيكولاس رودوكاناكيس وآخرون مما يجعلها من أشهر الجداريات اليمنية لدى الباحثين والمختصين.