الاتحاد العام لطلاب جامعة عدن يُقيم حفلًا توديعًا لطلاب كلية الهندسة قسم هندسة الإلكترونية والاتصالات - دفعة 19(عام)(مهندسين عن بعد)

(عدن الغد)خاص:

أقام الاتحاد العام لطلاب جامعة عدن ،صباح اليوم السبت، الموافق 3 / 12/ 2022م، حفلًا توديعًا لطلاب كلية الهندسة قسم هندسة الإلكترونية والاتصالات - دفعة 19(عام)(مهندسين عن بعد).

وأُقيم الحفل الذي احتضنته قاعة سبأ الكبرى في مديرية خورمكسر بعدن، برعاية من معالي وزير الدولة محافظ العاصمة عدن الأستاذ "أحمد حامد لملس" ورئيس جامعة عدن أ.د. الخضر ناصر لصور، وبإشراف دائرة الشباب والطلاب في المجلس الانتقالي الجنوبي.

وخلال الحفل الذي بدأ بآيات من الذكر الحكيم ، ألقى مندوب الدفعة - الخريج/ عبدالناصر البريهي كلمة رحب من خلالها بالحاضرين جميعًا كلٍ باسمه وصفته ، شاكرًا إياهم على الحضور لمشاركتهم في الفرحة التي كانوا يبحثوا عنها منذُ سنوات.

وقال عبدالناصر في مستهل كلمته خلال الحفل:"أساتذتنا الأعزاء، أهالينا الطيبون ضيوفنا الكرام، الحاضرون جميعا ، صباحكم حب ولهفة ووصال، صباحكم حال البهجة وبهجة الحال ،وسلام عليكم ولكم سلام من عمق هذه القلوب المبتهجة بهذا الصباح ومن رحاب هذا المدى ليس للحديث مدى يتسع بمثل هذا الحدث الأهم في حياتنا العلمية والمعرفية، وليس لنا أن نطيل عليكم بالحديث، إنما تخبركم بما تقتضيه طبيعة الحدث وعمر السنين، السنين التي مضت في طريقنا الأكاديمي، ولا يخفى عليكم معنى وصولنا بهذا اليوم، الوصول بعد التعب الطويل، التعب أيها الحاضرون الذي فرضته طبيعة الحياة في واقعنا المكتظ بالصعاب والعقبات والتعقيدات التي تجعل من هذا الوصول أشبه بالحلم الصعب، ويتطلب كفاحا جبارا لبلوغه، كما فعلنا جميعاً، رغم كل ذلك وصلنا، وصلنا وحسب وتبارك هذا الوصول وهذا الانتصار.

وأضاف عبدالناصر بالقول:" أيها الحاضرون جميعاً:- نوجز لكم القول برسالة دفعة مهندسين عن بعد إلى المحيط الأكثر قرباً من ذواتنا، نحن الخريجون للزاوية الأكثر طهراً وقداسة ، كليتنا المباركة بما تضمه وتحتويه للوطن المصغر بصورته المثالية، إننا تحملك اليوم بكل فخر واعتزاز ، للآباء المعلمين، أساتذتنا ودكاترتنا الأعزاء، المقام الأعلى والأسمى. الوهج الأكثر حياة وانفعالا في مدانا المعتم والمغفر دونهم، إننا اليوم دفعة مهندسين عن بعد نصل في هذه اللحظة لتخليد النهاية المرتقبة منذ أعوام، وأنتم البداية والمسافة والطريق الذي لا ينقطع أو ينتهي عند أي درب أنتم الدرب والمدى وليس لفرحتنا هنا معاني دونكم فلكم السلام والحب والحب والحب الذي لا يفتر أبداً.

وواصل عبدالناصر حديثه:" الآباء الكرام الأمهات العزيزات، من حضروا لتقاسم هذا الانتصار العظيم، لكم أن تفخروا بهذا المقام ولكم أن تفخروا بهذا الوصول فسلام وحب وامتنان يملأ هذا الكون ، وللأمهات والآباء الذين بلغهم الغياب برحيل أو مسافات سلام لأرواحكم أينما سكنت لكم حضـور المقام وغاية الوصول الذي ارتقبتموه منذ زمن ، ومن هنا ومن أعمق نقطة في قلب كل خريج اليوم، تلتمس من روح الوطن غاية أمثل وأكبر من أي أمر أننا ما عشنا يوماً في هذا الطريق دون أن نحمله في الغاية الأولى حتى بات حاضرنا سبيلا لتلك الغاية.

ومن جهته ألقى الأمين العام لاتحاد طلاب جامعة عدن "عمرو العزيبي" كلمة خلال الحفل قال فيها:" بسم الله الرحمن الرحيم اسعد الله صباحكم وأدخل الفرح والسرور في قلوبكم يامن جعلتم صبحنا سعيد وادخلتم الفرح في قلوبنا فكم نحن سعداء بوجودنا بينكم ومشاركتكم فرحتكم ، إننا نقف اليوم لتشهد على نهاية مشوار كان هؤلاء الخريجون برونه بالأمس خمس سنوات طوال ما كانت لتنقضي لولا التوفيق من الله ثم وجودكم انتم بجانبهم ودعمكم لهم فشكرا لكم من أعماق قلوبنا ، كان البشر قديما يتواصلون بالايماءات والاشارات والرسوم حتى اخترعوا اللغات واستخدموها ثم استعملوا الحمام والحيوانات لإيصال الرسائل بين الأمم المختلفة التي لم يكن يعرف بعضها عن بعض سوى العلاقات السياسية والتجارية والحروب حتى استطاع البشر فعل المستحيل وجعلوا العالم قرية صغيرة تعرف كل أمة فيه كل شي عن الأخرى وهذا هو ما تسميه علم هندسة الاتصالات الذي نشهد اليوم على إكمال مسيرة نخبة ممن قاموا بتعلم هذا العلم فهنيئا لهم تعلم ما ينفع الناس.

وأردف العزيبي قائلًا:"أننا في الإتحاد العام لطلاب جامعة عدن نرجو من المولى عز وجل أن يجعلنا وزملائنا الطلاب الجيل الذي يقوم وينهض بهذا الوطن ليرفع هامته بين الأمم ولن نسمح ابدا لقسوة هذا الزمن وقسوة كل مامر به جيلنا أن يقف عائقا في سبيل تحقيق هذا الهدف لكي يجد أبناءنا من بعدنا السلام والأمان في ارجاء وطننا الحبيب ان شاء الله.

وفي ختام كلمته تقدم العزيبي بجزيل الشكر والتقدير للأب الروحي والراعي لحفلات التخرج وسند الطلاب معالي وزير الدولة الأستاذ أحمد حامد لملس , وكذلك قيادة جامعة عدن ممثلة بالدكتور الخضر ناصر لصور، وكل من وقف مع إلى جانب الطلاب ، كما شكر دائرة الشباب والرياضة في الأمانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي ممثلة بالأستاذ مؤمن السقاف والأستاذ الكريحي كنعان ، وأيضًا الداعمين للحفل الأخوة (مطابع الأديب) على تعاونهم مع الطلبة.

وتخلل الحفل الذي شهد حضورًا كبيرًا ، رقصات شعبية وفقرات غنائية وشعرية في قمة الروعة والجمال نالت استحسان جميع الحاضرين.

وفي الختام قام القائمون على الحفل بتكريم طلاب كلية الهندسة قسم هندسة الإلكترونية والاتصالات - دفعة 19(عام)(مهندسين عن بعد)بشهادات تقديرية كتحفيز لهم للمضي قدمًا في مسيرتهم العلمية.

حضر الحفل رئيس الاتحاد العام لطلاب جامعة عدن الأستاذ "يحيى الطبقي" ورئيس قسم الطلاب في دائرة الشباب والرياضة في الأمانة العامة للمجلس الانتقالي الأستاذ جمال محسن الردفاني ، ونائب رئيس هيئة الرقابة والتفتيش للاتحاد العام نجم علي النوبي، وعددٍ من أعضاء هيئة التدريس في كلية الهندسة.

من إعلام الاتحاد: