مستشار رئاسي: إلى متى سنظل نتحدث عن السلام مراعاة للآخرين ومتناسين مصالح شعبنا؟!

(عدن الغد) خاص:

تساءل مستشار في الرئاسة اليمنية عن المدة التي سيظلون يتحدثون فيها عن السلام مع الآفة الحوثية، مراعاة للآخرين ومتناسين مصالح شعبهم ووطنهم.

وقال المستشار الرئاسي ياسين عُمر مكاوي: "إلى متى سيظل التعامي عما يفعله ويرتكبه أداة ايران (الحوثي) في بلادنا والمنطقة من جرائم حرب إنسانية وسياسية واقتصادية وامنية تضر شعبنا ودولتنا ومهدداً للمصالح العالمية".

وأشار المستشار مكاوي إلى أن هذه الجرائم الحوثية يتم مقابلتها بالسلام الغير المنطقي، حيث قال: "ونحن نتحدث عن السلام الغير منطقي مع هذه الآفة المزروعة في بلادنا مراعاة للآخرين ومتناسيين مصالح شعبنا ووطننا".