محافظ حضرموت بن ماضي : حان الوقت ليعيش أهل حضرموت حياة كريمة

المكلا((عدن الغد)) مجدي بازياد

قال محافظ حضرموت الأستاذ مبخوت بن ماضي إنه حان الوقت ليعيش أهل حضرموت حياة كريمة خاصة وأن حضرموت تختزن في باطنها ثروات كبيرة ولا يجدر بأهلها أن يعيشوا حياة الضنك والعوز فهي تتربع على ثروة تكاد أن تكون الرافد الوحيد للدولة واستمرار بقائها

وأضاف المحافظ بن ماضي وهو يتحدث في اللقاء الموسع الذي عقد في مدينة المكلا وحدد فيه رؤيته خلال المرحلة القادمة : أنه سيسعى بكل ما يستطيع لرفع معيشة أهل حضرموت إلى حدها الأدنى على الأقل مضيفا أننا موظفين عند هذا الشعب ولسنا حكام عليه ومهمتنا توفير الخدمات وحفظ الأمن في المحافظة ولن نتنازل بعد اليوم عن حقوقها .

وأكد محافظ حضرموت قائلا : أن من أولوياتنا إيلاء اهتمام كبير بقطاع الكهرباء وانهاء معاناة المواطنين كل صيف وكذا متابعة فتح مطار الريان الدولي للرحلات الخارجية مؤكدا أن التحالف شريك أساسي للخروج من الأزمة الحالية ضد المشروع الحوثي البغيض .

وتابع محافظ حضرموت يقول : إن التغيير والتدوير في الوظائف العامة على مستوى المكاتب التنفيذية والمديريات هو أحد أولويات المرحلة مؤكدا أننا أتينا لنضع حد لكثير من الأخطاء والتجاوزات من خلال التقييم الذي سنفرضه على مستوى أداء المكاتب التنفيذية وسنراقب عن قرب النشاط والأداء في كل المرافق والمؤسسات الحكومية مبينا أن هذا التوجه في التغيير ليس تعسفا ضد أحد بل لإفساح المجال للكوادر الإدارية المتمكنة التي تمتلك الكفاءة والخبرة التي ستنهض بحضرموت في المرحلة القادمة .
ونتمنى من الجميع أن يعمل تحت شعار "حضرموت أولا" وان تكون حضرموت حزبنا جميعا بعيد عن التجاذبات السياسية أو الحزبية

وبين المحافظ بن ماضي على أهمية  الاصطفاف بين كافة المكونات الحضرمية  وان يتمثل ذلك في العمل بروح الفريق الواحد والوقوف على مسافة واحدة مع كافة المكونات السياسية والمجتمعية وكذا دعم الاستثمار والمستثمرين والاستفادة من المزايا والفرص الاستثمارية التي تحظى بها حضرموت في مختلف مناطقها 
وأكد المحافظ بن ماضي أن أمن واستقرار حضرموت خط أحمر وأن النخبة الحضرمية وجدت لتبقى وسنعمل على تطويرها حتى تبسط نفوذها على كل حضرموت 
وتابع بن ماضي يقول سنقدم دعمنا للشباب ونسعى لخلق بيئة مناسبة لاحتضان إبداعاتهم كمان سنولي قطاع المرأة اهتمامنا دعما لأدوارها المشهود لها في مختلف المجالات والمراحل .
وأشار محافظ حضرموت أنه سيفتح صفحة جديدة مع كل الصحفيين مشيرا إلى الدور الذي يتوجب أن يلعبوه في هذه المرحلة الحساسة التي تحتاج لأقلامهم الصادقة الداعمة لحضرموت لكنه أكد على أنه تقع على عاتق الصحفيين أمانة المصداقية والتثبت وعدم نشر الأخبار الكاذبة والشائعات مضيفا أن القانون كفل للجميع الحق في محاسبة من ينشر الادعاءات والشائعات الكاذبة داعيا الإعلاميين والصحفيين إلى أن يكونوا عونا للسلطة المحلية في الرقابة وكشف أية مخالفات بما يسهم في إنجاح عمل السلطات .