مؤسسة حواء النسوية للتنمية تختتم الدورة التأهيلية العلمية للداعيات

المكلا (عدن الغد ) خاص

اختتمت مؤسسة حواء النسوية للتنمية صباح اليوم الدورة التأهيلية العلمية للداعيات ، ضمن البرنامج الصيفي الدعوي للعام 2022م وذلك بتبرع لجنة العالم العربي ( جمعية إحياء التراث الإسلامي بدولة الكويت) وتنفيذ جمعية الحكمة اليمانية الخيرية .

 

خلال اختتام البرنامج المتضمن على عدد من المحاضرات الدعوية لعدد من المشائخ والدكاتره الدينية للداعيات، والذي استمر لمدة أسبوعان بمعدل 3 ساعات في اليوم الواحد ، أشادت المديرة التنفيذية لمؤسسة حواء الأستاذة أحلام عمر باسنبل بأهمية تأهيل الداعيات وذلك بتنفيذ العديد من المحاضرات والدورات والتي تحتاج إلى تعاون الجميع يداً بيد للحد من الأفكار الجديدة التي تؤثر على المجتمع وتغرس أفكار غربية خطيرة و دخيلة كالإلحاد وغيره.


مؤكده باسنبل استعداد المؤسسة على حصر الداعيات القدوة و الداعيات الجدد في الكثير من هذه المجالات في إطار الدعوة لدين الله وتدريبهم ونكون قدوة ويد واحدة ، وذلك يأتي في إطار الخطة السنوية لقسم الدعوة لهذا العام وضمن برنامج تطوير الدعاة التي تهدف إلى تطوير وتنمية مهارات الداعيات للوصول للغاية السامية وهي خدمة دين الله سبحانه وتعالى.


بدوره أعربت رئيسة قسم الدعوة بمؤسسة حواء النسوية للتنمية الأستاذة/ كوثر بن دغار عن سعادتها لتنفيذ هذا البرنامج بمركز القدس النسوي لتحفيظ القرآن الكريم والتعاون المشترك بين المؤسسة ولجنة العالم العربي ( جمعية إحياء التراث الإسلامي بدولة الكويت) وجمعية الحكمة اليمانية الخيرية ، شاكره هذه الجهود التي بذلت لتنفيذ هذه الدورات وجهود المدربين ومشرفين الدورات .

 

مؤكده بأن مؤسسة حواء تسعى لبذل العطاء لتنفيذ هذه المحاضرات التنموية للداعيات لنقلها بصورة أفضل في المجتمع  ، معبره عن سعادتها البالغة لرؤية منجزاتهن وطموحهن في تلقي التعليم والتثقيف الأسمى مما يذل على التطور في المجال التدريبي.

 

في الختام تناقش الداعيات في عدد من المواضيع الدعوية التي تخدم الدين و كرمت المديرة التنفيذية لمؤسسة حواءالأستاذة أحلام باسنبل الداعيات المشاركات في هذا البرنامج.

 

حضر حفل الاختتام رئيسة قسم التحفيظ بمؤسسة حواء النسوية للتنمية بالمكلا الأستاذة مروة باعرام وأمينة الصندوق لمؤسسة حواء النسوية للتنمية الأستاذة / هناء راشد ونائبة مديرة مركز القدس النسوي لتحفيظ القرآن الكريم الأستاذة سبأ بن جوبح وعدد من الداعيات .