سيرحل جابي ذات يوم

(عدن الغد) متابعات:

حتى الآن لم يتم الإعلان رسميا عن تجديد عقد جابي ورغم أن هذا هو الأقرب إلا أن مطالب اللاعب المالية وكذلك وكلائه هى ما تعطل الوصول لاتفاق 

 

وجابي مثله مثل تشافي سيمونز وموريبا حيث كلاهما اتبع كلام وكلائه وكانت نهايتهم الدوري الهولندي والتركي وبما أن جابي يبالغ في راتبه رغم سنه الصغير ولعبه موسم واحد فقط مع الفريق الأول فهذا يعني أن اللاعب محب للمال أكثر من حبه للبرسا 

 

وهذا معناه أنه إذا جدد عقده هذه المرة فلن يجدد عقده القادم فتخيلوا لاعب راتبه لا يصل إلى مليون يورو وهو في سن ال17 يريد أن يحصل على 4 ملايين دفعة واحدة وهو في نفس السن فما بالنا عندما يفكر بتجديد عقده بعد ثلاث سنوات فكم سيطلب حينها إذا كان راتبه وهو في ال17 قد يصل إلى 4 ملايين في العام الواحد وبما أن اللاعب يفكر في المال أو يخضع لوكلائه المحبون للمال ولا يفكرون في مصلحته فتوقعوا بل تأكدوا أن جابي لن يستمر في البرسا وقد يكون هذا التجديد هو الأخير له فهو ليس بيدري أو فاتي العاشقان للبرسا وليس عاشقان لماله فقط.