مكافحة الإرهاب في أبين تنفذ حملة عسكرية ضد عناصر تنظيم القاعدة في عدد من وديان دلتا أبين

أبين(عدن الغد)خاص:

نفذت وحدات عسكرية قتالية من قوات مكافحة الإرهاب بمحافظة أبين بقيادة العقيد عبدالرحمن الشنيني صباح اليوم السبت، حملة عسكرية واسعة ضد عناصر الإرهاب من تنظيم القاعدة باستهداف عدد من الوديان في منطقة دلتا أبين وذلك بعد تلقيها بلاغ بتواجد عناصر من تنظيم القاعدة.

وقالت قوات مكافحة الإرهاب في محافظة أبين، إن بعد وصول القوات إلى وادي سلا الجهة الشرقية لمركز المحافظة ووادي بغاثه وتمحن ومريب وثعلان وعذيبه، هربت العناصر الإرهابية إلى المنطقة الوسطى.

وتهدف الحملة في الأساس إلى تحقيق الأمن والاستقرار وتهيئة المناخات المتاحة بالمحافظة لانها تعتبر الجناح الشرقي للعاصمة المؤقتة عدن وأمنها من أمن العاصمة. 

وخلال الحملة، أكد قائد مكافحة الارهاب في أبين العقيد الشنيني أن المواجهة الحاسمة قد بدأت ولن تتوانى أو تتردد عن تكثيف الأعمال القتالية والأمنية لاستئصال شأفة الإرهاب والإرهابيين أينما وجودوا وحيثما تواروا أو لجأوا أو تحصنوا.

داعياً كل شرفاء أبين وقبائلها بمختلف أطياف المجتمع إلى الوقوف مع أبطال القوات القتالية من وحدات مكافحة الارهاب والقوات الامنية والعسكرية بكافة تشكيلاتها في معركة تطهير أبين من العناصر الإرهابية ممثله بتنظيم القاعدة الإرهابي في عملية شامله تخوضها قواتنا البطلة.

ولفت الشنيني إلى أن الحملة الأمنية ستستمر حتى يستتب الأمن في المحافظة بشكل كامل، موضحاً بالقول : "لقد وهبنا دمائنا لعزة أبين وكرامتها ونجدد العهد لكل الأحرار وتاريخها العظيم الكبير أننا سنبقى الصخرة الصماء التي تتحطم عليها كل المؤمرات" .

وأختتم الشنيني تصريحه إلى امهات وآباء شهدائنا الأبطال من أبطال قوات الأمن والقوات المسلحة الجنوبية والحزام الأمني في أبين بشكل خاص والجنوب بشكل عام، مضيفا :"نود اخباركم أن دمائنا ليست أغلى من دماء أولادكم التي سفكتها هذه العناصر الإرهابية بدم بارد طوال هذه السنوات"