الموعد بطولة العرب المفتوحة الثالثة عشرة للروبوت والذكاء الاصطناعي .. مدارس النورس الأهلية تحلق .. والمحطة ” شرم الشيخ” بجمهورية مصر العربية

عدن (عدن الغد) خاص:

 

تواصل مدارس النورس الأهلية “عدن” حضورها اللافت وهي تهتم بمبدعيها وتمنحهم مساحة مفتوحة تذهب الى المدى البعيد ، وفقا لحوار خاص تمتلك في لغة العطاء وانسيابية المواقف التي تمر عبر أهداف غرست في عمل منظومتها منذ التأسيس ، لتبقى في ثبات العطاء الذي يقدم هوية النورس برفقة كل طلابها ، وخصوصا حينما يكون الحديث عن مناشط ومواعيد للإبداع التي تميزت فيها النورس وصنعت الأحداث بقدرة فائقة نالت فيها مراكز متقدمة في البطولات التي أحتضت مسابقات متعددة ابرزها الروبوت والذكاء الاصطناعي .
فريق الطموح لمدارس النورس الأهلية “عدن”  ، الذي حظي بدعم كبير وتهيئة خاصة مرت عبر دور قيادي ذات صلة بالقدرات في مواقع القرار الإداري، حلق اليوم الى جمهورية مصر العربية وتحديدا الى العاصمة القاهرة لينطلق الى شرم الشيخ حيث هناك الموعد المنتظر والذي سيخوض فيه مبدعي النورس غمار المنافسة في البطولة العربية المفتوحة الثالثة عشر للروبوت والذكاء الاصطناعي 2022 التي تنظمها الجمعية العربية للروبوت.
طلاب النورس سيكونون ضمن أكثر من (1500) طالب وطالبة يمثلون أكثر من اثنا عشر دولة عربية، يتنافسون في ست فئات في مجال الروبوت والذكاء الاصطناعي.
وتأتي مشاركة مدارس النورس في هذه البطولة بترشيح من وزارة التربية والتعليم، ومؤسسة أكاديمية الموهوبين ممثل الجمعية العربية للروبوت في اليمن، نتيجة لأستحقاق النورس من خلال فوزها بعدة جوائز ومراكز متقدمة في البطولة الوطنية للروبوت والذكاء الاصطناعي التي نظمتها وزارة التربية والتعليم خلال الفترة الماضية. 
وستكون النورس بفريقها المختار الذي حط الرحال في القاهرة ، يقدم هوية الحضور والمشاركة والمنافسة المشاركة الدولية العاشرة لمدارس النورس ضمن مشاركاتها السابقة في مختلف البطولات في مجال الروبوت، والرياضيات الذهنية، واللغة الانجليزية، والبرمجة والتي نافست فيها بقوة، وحصدت فيها مراكز متقدمة، وذلك حرصاً منها على التواجد في مختلف المحافل العلمية، وإبرازاً لقدرات طلابها، حيث تعتمد النورس هذه المجالات العلمية كحصص رسمية ضمن مناهجها الدراسية، بما يحقق رسالة المدرسة في إخراج طلاب مؤهلين بمهارات المستقبل.
اذا هي مسارات النورس الت يتتطلع للمزيد في حصاد طلابها وتميزهم ، يعد لها لتكون ف أجمل صورة وابهى شكل ، تصنعها جهود وتتمسك بها قافة عطاء ، تنتي الى قيمة العطاء التربوي والتعليمي .. سننتظر شيء جميل ..