باحث اقتصادي: الدعم السعودي الاماراتي سيستخدم في توفير الوقود وإنشاء محطة توليد تعمل بالغاز الطبيعي

(عدن الغد) خاص :

 

رأى  الباحث الاقتصادي اليمني عبد الحميد المساجدي أن حزمة المشاريع التنموية التي أقرّتها السعودية سيكون لها «أثر إيجابي على الاقتصاد اليمني والخدمات العامة التي تعاني من التدهور في قطاعات حيوية أهمها المياه والكهرباء».

واكد المساجدي، أن هذه المشاريع ستسهم في مساعدة الحكومة على توفير البيئة السياسية والأمنية المناسبة لإجراء الإصلاحات المطلوبة من صندوق النقد العربي لاستكمال تحويل الوديعة السعودية - الإماراتية بشكل كامل إلى حسابات البنك المركزي اليمني في عدن».

واشار المساجدي في تصريح صحفي إلى أن الحكومة واجهت بعد الإعلان عن التمويل السعودي - الإماراتي عقب تشكل مجلس القيادة  صعوبات في توفير الخدمات بخاصة الكهرباء والتي تشهد انقطاعات متكررة بفعل نقص الوقود وتهالك محطات التوليد.

واوضح، أن الدعم المعلن عنه سيستخدم في توفير الوقود وإنشاء محطة توليد تعمل بالغاز الطبيعي لمواجهة الطلب المتزايد على الطاقة، بخاصة في المحافظات المحررة الساحلية.

وبحسب المساجدي، كانت الحكومة والبنك المركزي في عدن واجهت صعوبة في الحفاظ على الريال من الانهيار بفعل تزايد الطلب على العملة الصعبة لتأمين قيمة فواتير استيراد البلد من السلع والخدمات.