هيئة رئاسة مجلس التنسيق الأعلى للمتقاعدين العسكريين والأمنيين تعقد اجتماعهم الدوري بعدن

صورة من الأرشيف

حفظ الصورة
عدن(عدن الغد)خاص.

عقدت هيئة رئاسة مجلس التنسيق الاعلى للمتقاعدين العسكريين والامنيين والمدنيين المسرحين قسرا ظهر أمس الجمعة في العاصمة المؤقتة عدن اجتماعهم الدوري.

وتراس الاجتماع د العميد عبده صالح المعطري رئيس المجلس الذي جاء في ظروف استثنائية وتتزامن مع الذكرى ال15 ليوم 7,7  2007م حيث ناقشت الهيئة العديد من القضايا الهامة والمستجدات وفي مقدمتها.

وأعلنت الهيئة أثناء الاجتماع  عن قيام ندوة تقييميه  بهذه المناسبة لتشكل فيما بعد لجنه لتنفيذ هذه المهمة في العاصمة المؤقتة عدن  وسيعلن مكانها وزمانها في وقت لاحق.

وقالت الهيئة أثناء الاجتماع الظروف الاجتماعية إن الظروف التي يمر بها الشعب بشكل عام والمسرحيين قسرا بشكل خاص قد بلغت حدا لا يطاق من محاربتهم في قوت يومهم  ونقص الخدمات وخاصة الكهرباء والماء وارتفاع الأسعار في المواد الغذائية- والمشتقات النفطية وغيرها من مقومات الحياة التي أصبحت مخيفة وغير.

وأدانت الهيئة ونستنكرت مثل هذه الاعمال الرخيصة  التي يجب على حكومة المناصفة والمجلس القيادي الرئاسي ودول تحالف دعم الشرعية القيام بدورهم وتحملهم   مسؤولياتهم  في دفع المرتبات وإكمال التسويات بحسب ما تم الاتفاق عليه بين مجلس التنسيق الاعلى للمتقاعدين العسكريين والامنيين والمدنيين المسرحين قسرا.

وناقش الاجتماع موضوع إعادة هيكلة الجيش الجنوبي" منبهاً" إلى عدم تكرار أخطاء الماضي أو تجاهل المجلس وأنصاره وقياداته بكافة فروعه ووقف عملية الاستبعاد واعطاء الفرصة لمن يمتلكون الخبرة والقدرة من الصادقين المخلصين ممن مازالوا قادرين على الاعطاء والبناء من المسرحيين  والحراكيين الذين كان لهم شرف إعلان الثورة  السلمية التحررية.

وأكد الاجتماع على ضرورة تعزيز وحدة الصف الجنوبي وترسيخ ثقافة التصالح والتسامح الجنوبي " مشيداً" الاجتماع بدور قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي وما قام به الاخ اللواء عيدروس قاسم  الزُبيدي في الفترة الأخيرة من دعوته للحوار الوطني الجنوبي. 

الاجتماع أعاد التأكيد على ضرورة التنسيق والتوحد بين المكونات الجنوبية ذات  الهدف الواحد في هذه المرحلة الصعبة والدقيقة التي يمر بها وطننا وقضيتنا وشعبنا.  

كما تطرق الحاضرون إلى ما يتعرض له المتقاعدون العسكريين ممن يستلمون رواتبهم من البريد العام وخاصة أولئك الذين تم إحالتهم للتقاعد ورصدت لهم ميزانية من قبل الدولة رغم أن رواتبهم لا تتجاوز ال 50 الف ريال يمني في تغير مواعيد الصرف   لأسباب غير واضحة غير مقدرين حالتهم الصحية وإمكانياته المادية الصعبة.

وكلفت الهيئة لجنة للنزول إلى مكتب البريد بعدن من الاخوة التالية اسماءهم// العقيد خالد العطري //العقيد الخضر الدعوسي //العميد حسين الحالمي //العقيد حسين مشبح //المقدم عبدالله المرزوقي

وفي ختام الاجتماع توجهت  قيادة المجلس بالشكر والتقدير للواء الزبيدي في مساعدة المتقاعدين العسكريين والأمنيين والمدنيين وتذليل بعض  الصعوبات قدر المستطاع.

وخرج الاجتماع بنقاط منها//
- هيكلة الجيش والامن الجنوبي
-احياء الذكرى ال15 ليوم 7-7-2007م7-7-2022م
-صرف المرتبات والتسويات وتنفيذ وعود الحكومات المتعاقبة