رئيس اتحاد شباب الجنوب يعلق على دعوة الانتقالي للحوار الجنوبي

(عدن الغد) خاص

علق رئيس اتحاد شباب الجنوب مثنى الردفاني على دعوة الانتقالي للحوار الجنوبي بالقول: اي حوار يريد الانتقالي وباي صفة هل بصفة الانتقالي كمكون جنوبي تحرري ثوري يناضل لتحرير واستقلال واستعادة دولة الجنوب او بصفتة شريك في شرعية الدولة اليمنية

واضاف الردفاني : هل وصل بالرفاق بالانتقالي الاستخفاف بعقول ومشاعر ابناء الجنوب الى هذا الحد .

معتبراً  ان اي دعوات للحوار الجنوبي مع المكونات الجنوبية لابد ان تسبقها عملية حوار داخل مكونات الانتقالي وحسم عدد من المسائل داخل مكون الانتقالي والخروج بتوافق بماهية المشروع المرحلي الذي يحمله الانتقالي بخصوص قضية شعب الجنوب وعلاقة الانتقالي بالشرعية اليمنية ويعدد ويزمن مراحل تلك العلاقة . وبعد حسم تلك المسائل داخل اطر ومكونات الانتقالي والتوافق على اهداف المجلس المرحلية  بامكان المجلس مخاطبة مكونات الحراك الجنوبي للحوار والاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة للأعداد والتحضير لعقد مؤتمر جنوبي يخرج بميثاق شرف وطني جنوبي وقيادة جنوبية جامعة تمثل الجنوب داخلياً وخارجياً

لافتاً ان اي دعوات جادة للحوار الجنوبي مرحب بها اذا لم تكن دعوة حق يراد بها باطل وتكون مثل سابقاتها .

ووجه الرفاني نصحية لقيادة الانتقالي الى الخروج من التقوقع وشعوبية الخطاب السياسي وركاكة الخطاب الإعلامي المستجدي الى لغة المسؤول الحامل لمشروع وهم قضية شعب ووطن يناضل لاستعادته.

متأملاً من قيادة الانتقالي فتح أفاق واسعة واجراء تفاهمات بينية مع كل النخب السياسية والاجتماعية وكل مكونات العمل السياسي واشكال الطيف السياسي والاجتماعي الجنوبي