روسيا وأوكرانيا: بوتين يوقع مرسوما "يسهل" منح الجنسية الروسية لسكان إقليمي خيرسون وزابوريجا

عدن ( عدن الغد ) بي بي سي عربي:

وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرسوما رئاسيا "يسهل" منح الجنسية الروسية لسكان ما وصفه "بالأجزاء المحتلة من أوكرانيا"، في إشارة إلى منطقتي خيرسون وزابوريجا.

وقال المسؤولون الروس في المدينتين إنهم يعدون البنية التحتية والقوى البشرية التي ستعمل على إصدار جوازات السفر للأوكرانيين في المنطقتين.

وينظر إلى الخطوة على أنها محاولة لتعزيز سيطرة الكرملين على المنطقتين.

واتخذت إجراءات مشابهة في المناطق التي احتلها مسلحون موالون لروسيا من إقليمي دونيتسك ولوهانسك.

وتسيطر القوات الروسية على إقليم خيرسون سيطرة تامة بينما تسيطر سيطرة جزئية على المنطقة الجنوبية الشرقية من إقليم زابوريجا.

"نظام مبسط"

وقال نكيريل ستروموسوف، نائب الحاكم المعين من قبل موسكو على رأس إقليم خيرسون إن "النظام المبسط سوف يسمح بتعزيز الوجود الروسي للابد".

وأظاف "نحن ممتنون جدا للرئيس الروسي فلاديمير بوتين من أجل كل ما يعمله من أجلنا، وحماية الروس في مناطق روسيا التاريخية التي حررت الآن".

وقال إن السلطات الجديدة تريد أن تساعد الذين يريدون الانضمام إلى عائلة روسيا الكبيرة.

وسيتم البت في الطلبات خلال ثلاثة شهور، وبدأت السلطات في خيرسون بإقامة مراكز لإصدار جوازات السفر الروسية، حسب ما أكد ستروموسوف.

وقد حصل مئات آلاف المواطنين في إقليمي دونيتسك ولوهانسك على جوازات سفر روسية.

وفرضت السلطات الإثنين استخدام الروبل كعملة رسمية إلى جانب عملة هيفنيا الأوكرانية.

وأعلن الموظفون الذين عينتهم موسكو إجراءات مشابهة في بعض أجزاء إقليم زابوريجا.